EN
  • تاريخ النشر: 23 نوفمبر, 2009

مواجهات عربية ساخنة يد مصر تبتعد عن مواجهة الجزائر إفريقيا

يد مصر في مواجهة سهلة إفريقيا

يد مصر في مواجهة سهلة إفريقيا

أسفرت قرعة كأس الأمم الإفريقية لكرة اليد -التي ستقام في القاهرة خلال الفترة من الـ11 إلى الـ22 من فبراير المقبل عن وقوع المنتخب المصري مع أنجولا والجابون والكاميرون على مستوى الرجال، وذلك في المجموعة الثانية للبطولة، وأجريت القرعة اليوم الاثنين بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة.

أسفرت قرعة كأس الأمم الإفريقية لكرة اليد -التي ستقام في القاهرة خلال الفترة من الـ11 إلى الـ22 من فبراير المقبل عن وقوع المنتخب المصري مع أنجولا والجابون والكاميرون على مستوى الرجال، وذلك في المجموعة الثانية للبطولة، وأجريت القرعة اليوم الاثنين بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة.

وضمت المجموعة الأولى منتخبات تونس والكونغو الديمقراطية ونيجيريا وليبيا؛ حيث ستشهد تلك المجموعة صداما عربيا بين تونس وليبيا، أما المجموعة الثالثة فتضم الجزائر والكونغو والمغرب وكوت ديفوار، وستشهد تلك المجموعة صراعا عربيا آخر بين المغرب والجزائر.

ولم يتحدد حتى الآن الموقف النهائي بالنسبة للمنتخب الجزائري بالمشاركة في البطولة من عدمها، حيث لم يرسل الاتحاد الجزائري إلى الاتحادين الإفريقي والمصري ما يفيد بانسحابهم من البطولة الإفريقية بسبب العلاقة المتوترة بين البلدين في الفترة الحالية، وهو الأمر الذي يعتبر تعليقا لموقفها بالبطولة، مما دفع الاتحاد الإفريقي إلى التعامل مع الأمر بشكله العادي ووضع اسم الجزائر في القرعة.

وتأكد أن هناك عقوبة تقدر بالإيقاف لمدة عامين تهدد الجزائر في حال انسحابها من البطولة.

وعلى مستوى السيدات، وقع المنتخب المصري في المجموعة الثانية مع منتخبات أنجولا والكونغو والكونغو الديمقراطية، في حين ضمت المجموعة الأولى منتخبات كوت ديفوار وتونس والجزائر والكاميرون.