EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2009

دوري السلة للمحترفين وايت يقود ميامي هيت لفوز ثمين على غريمه بوتا جاز

تعملق دواين وايد وقاد ميامي هيت للفوز على ضيفه بوتا جاز 140-129 في مباراة ماراثونية لم تحسم إلا بعد ثلاثة أشواط إضافية يوم السبت ضمن منافسات الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

تعملق دواين وايد وقاد ميامي هيت للفوز على ضيفه بوتا جاز 140-129 في مباراة ماراثونية لم تحسم إلا بعد ثلاثة أشواط إضافية يوم السبت ضمن منافسات الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

على ملعب "أمريكان أيرلاينز أرينا" وأمام 19600 متفرج، أصبح وايد أفضل مسجل في تاريخ ميامي خلال مباراته الـ380 مع الفريق، بعدما رفع رصيده إلى 9489 نقطة، متفوقا على الرقم السابق الذي كان بحوزة لاعب الارتكاز ألونزو مورنينج.

ونجح وايد في تحطيم رقم مورنينج (9460 نقطة) في أول 21 نقطة سجلها في سلة يوتا، لكن الأخير احتاج إلى 593 مباراة خلال 11 موسم له مع ميامي من أجل تحطيم الرقم السابق الذي كان مسجلا باسم غلين رايس، وقد حقق ذلك في 30 مارس/آذار 2007.

"قلت له بأنني سألحق به، لكني لم أعتقد أنني سأحقق هذا الأمر باكراهذا ما قاله وايد يوم السبت بعد المباراة التي كان حاضرا فيها مورنينج كمتفرج.

وتابع: "كان يوما جيدا بالنسبة إلي، أن أصبح في مرتبة مورنينج، أنا سعيد لتواجده هنا".

ونجح وايد في تحطيم رقم مورنينج بعد 55 ثانية على انطلاق الربع الثالث بسلة استعراضية جعلته يحطم رقما قياسيا آخر لميامي، وهو أنه أصبح أول لاعب في تاريخ الفريق يسجل 20 نقطة أو أكثر في 21 مباراة على التوالي.

ولم يكتف وايد بتسجيل 50 نقطة للمرة الثانية في مسيرته، بل أضاف أيضا 10 متابعات و9 تمريرات حاسمة ليقود فريقه لفوزه السادس والثلاثين في 64 مباراة، معززا حظوظه في التأهل إلى الأدوار النهائية بلاي أوف؛ لأنه يحتل حاليا المركز الخامس في المنطقة الشرقية.

كما ساهم جيرماين أونيل المقبل مؤخرا من تورونتو رابتورز بهذا الفوز الماراثوني، بتسجيله 28 نقطة مع 8 متابعات، وأضاف ماريو تشالمرز 23 نقطة، ليمنحا مع وايد مدربهم الجديد إيريك سبويلسترا شرف أن يصبح المدرب الحادي عشر في تاريخ الدوري الذي يفوز بأول خمس مباريات له حسمت بعد التمديد.

وكانت هذه المرة الأولى التي يخوض فيها كل من ميامي ويوتا ثلاثة أشواط إضافية منذ 1992، وخرج الأول فائزا، بعدما عوض تخلفه بفارق 7 نقاط في آخر 55 ثانية من الربع الرابع، ثم بفارق 8 نقاط في بداية الشوط الأول الإضافي، الذي انتهى برميتين حرتين ليودانيس هاسلم في آخر 22 ثانية، نجح من خلالهما في إدراك التعادل 115-115، فاحتكم الطرفان إلى شوط إضافي ثالث، شهد 5 تعادلات آخرها كان قبل 4ر3 ثوان على النهاية بسلة من نجم يوتا ديرون وليامز.

وفي الشوط الإضافي الثالث، فرض ميامي أفضليته، بعدما نجح في تسجيل 15 نقطة متتالية، مقابل 4 لمنافسه، ما سمح له بحسمه 33-22، ملحقا بيوتا الهزيمة الخامسة والعشرين في 66 مباراة، إلا أنه لا يزال ضمن دائرة الصراع للتأهل إلى البلاي أوف؛ لأنه يحتل المركز السابع في المنطقة الغربية.

وبرز من فريق المدرب جيري سلون كل من ديرون وليامز وكايل كورفر وكارلوس بورز، بتسجيل الأول 30 نقطة مع 13 تمريرة حاسمة و5 متابعات، والثاني 25 نقطة مع 7 متابعات و6 تمريرات حاسمة والثالث 20 نقطة مع 13 متابعة.

وعلى ملعب "تويوتا سنتر" وأمام 18300 متفرج، أكد سان أنطونيو سبيرز تفوقه على جاره ومضيفه هيوستن روكتس، فحقق فوزه الثاني عشر عليه في آخر 17 مواجهة بينهما بالتغلب عليه 88-85.

ويدين سان أنطونيو بفوزه الرابع والأربعين في 65 مباراة إلى الثلاثي الفرنسي توني باركر ومايكل فينلي وتيم دنكان، إذ سجل الأول 28 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة و4 متابعات، والثاني 17 نقطة، والثالث 15 نقطة مع 12 متابعة و4 تمريرات حاسمة.

وعزز سان أنطونيو مركزه الثاني في المنطقة الغربية خلف لوس أنجلوس ليكرز الذي ضمن تأهله إلى البلاي أوف وإحرازه لقب بطل مجموعة الهادي أيضا، فيما يحتل هيوستن المركز الثالث في المنطقة بفارق مباراتين ونصف عن سان أنطونيو.

وكان رون أرتيست أفضل لاعبي هيوستن بتسجيله 21 نقطة مع 9 متابعات، وأضاف كل من أرون بروكس والصيني ياو مينغ 17 نقطة مع 11 متابعة للأخير، إلا أن ذلك لم يكن كافيا لتجنيب فريقهم الهزيمة الخامسة والعشرين في 68 مباراة.

وعلى ملعب "يو إس إيروايز سنتروأمام 18422 متفرجا، استعاد فينيكس صنز نغمة الفوز بعد 6 هزائم متتالية، وجاء على حساب ضيفه أوكلاهوما ثاندر 106-95، وذلك بفضل البرازيلي لياندرو باربوزا الذي سجل 11 من نقاطه ال21 في آخر 6 دقائق ونصف من اللقاء.

وأضاف صانع الألعاب الكندي ستيف ناش 18 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة، والمخضرم جرانت هيل 16 نقطة مع 8 متابعات، فيما اكتفى العملاق شاكيل أونيل بـ12 نقطة.

ولا يزال فينيكس خارج البلاي أوف حاليا لأنه يبتعد بفارق 5 مباريات عن دالاس صاحب المركز الثامن الأخير المؤهل إلى البلاي في المنطقة الغربية، وذلك قبل 16 مباراة على نهاية الدور العادي.

أما ثاندر -الذي برز في صفوفه كيفن دورانت وراسل وستبروك بتسجيلهما 22 و20 نقطة على التوالي- فقد فقد الأمل منطقيا في التأهل إلى البلاي أوف في أول موسم له في أوكلاهوما، بعد انتقاله من سياتل، لأنه يملك 18 فوزا فقط، مقابل 48 هزيمة.

وفي المباريات الأخرى، فاز شيكاغو بولز على نيو أورليانز هورنتس 97-79، ودنفر ناجتس على لوس أنجلوس كليبرز 107-94، ومينيسوتا تمبروولفز على تشارلوت بوبكاتس 108-100