EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2009

الأولى بعد غياب سبعة أشهر نالبنديان يهزم مويا في بطولة استعراضية في الأرجنتين

فاز لاعب التنس الأرجنتيني ديفيد نالبنديان على نظيره الإسباني كارلوس مويا 6/2 و6/4 يوم الجمعة في اليوم الثاني من بطولة كأس الأرجنتين الاستعراضية.

فاز لاعب التنس الأرجنتيني ديفيد نالبنديان على نظيره الإسباني كارلوس مويا 6/2 و6/4 يوم الجمعة في اليوم الثاني من بطولة كأس الأرجنتين الاستعراضية.

ويخوض اللاعب الأرجنتيني مباراته الأولى بعد غياب سبعة أشهر، إثر خضوعه لعملية جراحية في الحوض، لكنه استطاع رغم ذلك تقديم مستوى طيب.

وكانت المباراة هي الثامنة بين اللاعبين، حيث عزز نالبنديان تفوقه بنتيجة 5/3، وكانت المباراة هي الثانية التي تقام الجمعة، بعد أن تغلب القبرصي ماركوس باجداتيس في وقت سابق على الشيلي فرناندو جونزاليس 6/2 و6/2.

وقال نالبنديان الذي تراجع في التصنيف العالمي إلى المركز 64 ، وكان يوما ما المصنف الثالث عالميا "أعتقد أنني قدمت عرضا رائعا. إنه وقت استعادة الثقة والعودة إلى الاستمتاع ، لأنني عانيت في الآونة الأخيرة داخل الملعب. إنني أبحث عن إيقاع، وأتحسن يوما بعد الآخر، والأهم من ذلك أنني لم أعد أعاني من متاعب بدنية".

كذلك يخوض مويا -المصنف الأول عالميا سابقا وبطل رولان جاروس عام 1998- مباراته الأولى بعد عشرة أشهر من الغياب بداعي الإصابة".

وقال مويا -الذي تغلب في نفس البطولة على الأرجنتيني جاستون جاوديو أول أمس الخميس- للصحفيين "لقد استعدت شعوري كلاعب تنس".

كما علق مويا المعروف بتعصبه الشديد لنادي برشلونة على المباراة التي يخوضها النادي الكتالوني اليوم أمام استوديانتيس دي لابلاتا الأرجنتيني في نهائي كأس العالم للأندية بالإمارات، حيث تطرق تحديدا إلى غياب نجم الوسط المصاب أندريس إنييستا عن المباراة.

وقال مويا "بالنسبة لي ميسي أكثر أهمية من إنييستا. أيا ما كان تأثير غياب إنييستا، مجرد وجود ميسي يشعرني بالاطمئنان".