EN
  • تاريخ النشر: 01 يوليو, 2011

بعد الإطاحة بالبريطاني موراي نادال ينتظر ديوكوفيتش في نهائي ويمبلدون

واصل نجم التنس الإسباني رافاييل نادال -المصنف الثاني عالميًا- رحلة الدفاع عن لقبه في بطولة إنجلترا المفتوحة (ويمبلدون) البالغ مجموع جوائزها 24 مليون دولار بتأهله إلى المباراة النهائية للبطولة، إثر تغلبه على البريطاني آندي موراي -المصنف الرابع للبطولة- 5-7 و6-2 و6-2 و6-4 يوم الجمعة في الدور قبل النهائي للبطولة.

واصل نجم التنس الإسباني رافاييل نادال -المصنف الثاني عالميًا- رحلة الدفاع عن لقبه في بطولة إنجلترا المفتوحة (ويمبلدون) البالغ مجموع جوائزها 24 مليون دولار بتأهله إلى المباراة النهائية للبطولة، إثر تغلبه على البريطاني آندي موراي -المصنف الرابع للبطولة- 5-7 و6-2 و6-2 و6-4 يوم الجمعة في الدور قبل النهائي للبطولة.

وحقق الصربي نوفاك ديوكوفيتش الحلم الذي طال انتظاره وضرب عصفورين بحجر واحد، إثر تأهله للمباراة النهائية في البطولة وصعوده إلى صدارة التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين.

وصار نادال -المصنف الأول للبطولة- على بعد خطوة من الفوز باللقب للمرة الثالثة في آخر أربعة مواسم؛ حيث سبق له الفوز بلقب البطولة في عامي 2008 و2010م.

ويلتقي نادال في المباراة النهائية للبطولة، الأحد، "ديوكوفيتش" المصنف الثاني للبطولة الذي تأهل إلى المباراة النهائية بفوزه 7-6 (7-4) و6-2 و6-7 (9-11) و6-3 على الفرنسي جو ويلفريد تسونجا في وقت سابق يوم الجمعة، في المباراة الثانية بالدور قبل النهائي للبطولة، كما قفز اللاعب إلى صدارة التصنيف العالمي في نسخته الجديدة التي ستصدر عن الرابطة العالمية للمحترفين يوم الاثنين المقبل.

وبذلك تفوق ديوكوفيتش في التصنيف العالمي على الإسباني رافاييل نادال والسويسري روجيه فيدرر اللذين حصدا 26 لقبًا في بطولات "جراند سلام" الأربع الكبرى، على مدار مسيرتيهما الرياضية بواقع عشرة ألقاب لنادال و16 لفيدرر.

وإذا حسم ديوكوفيتش (24 عامًا) المباراة النهائية لصالحه، سيحرز بذلك اللقب الثالث له في بطولات "جراند سلام" الأربع الكبرى.