EN
  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2009

للمرة الخامسة على التوالي نادال يتوج بدورة مونتي كارلو الفرنسية

نادال فاز بدورة مونتي كارلو

نادال فاز بدورة مونتي كارلو

أحرز الإسباني رافائيل نادال المصنف أول عالميا لقب بطل دورة مونتي كارلو الفرنسية الدولية لكرة المضرب، ثالث الدورات الكبرى التي يحصل الفائز بلقبها على 1000 نقطة والبالغة جوائزها 75.2 مليون يورو، للمرة الخامسة على التوالي، بتغلبه على الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثالث 6-3 و2-6 و6-1 يوم الأحد في المباراة النهائية.

أحرز الإسباني رافائيل نادال المصنف أول عالميا لقب بطل دورة مونتي كارلو الفرنسية الدولية لكرة المضرب، ثالث الدورات الكبرى التي يحصل الفائز بلقبها على 1000 نقطة والبالغة جوائزها 75.2 مليون يورو، للمرة الخامسة على التوالي، بتغلبه على الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثالث 6-3 و2-6 و6-1 يوم الأحد في المباراة النهائية.

وهو اللقب الـ34 لنادال في مسيرته الاحترافية، والرابع عشر في دورات الماسترز متساويا مع السويسري روجيه فيدرر في المركز الثاني بفارق 3 ألقاب خلف الأمريكي أندريه أجاسي صاحب الرقم القياسي (17 لقبًاوالثالث والعشرين من أصل 24 نهائي على الملاعب الترابية.

وهو اللقب الثالث لنادال هذا الموسم بعد بطولة أستراليا المفتوحة على حساب غريمه السويسري روجيه فيدرر، ودورة انديان ويلز -أولى دورات الماسترز- على حساب البريطاني اندي موراي، والأول على الملاعب الترابية هذا الموسم.

وهو الفوز الـ138 لنادال على الملاعب الترابية مقابل 4 هزائم منذ عام 2005.

وهو الفوز الثاني عشر لنادال على ديوكوفيتش في 16 مباراة جمعت بينهما حتى الآن.

في المقابل، فشل ديوكوفيتش في تحقيق لقبه الثاني هذا الموسم بعد الأول في دورة دبي، علما بأنه خسر نهائي دورة ميامي للماسترز أمام موراي.

يذكر أن دويوكوفيتش وصل إلى الدور نصف النهائي الموسم الماضي أيضا لكنه انسحب أمام فيدرر (3-6 و2-3) الذي تغلب على الصربي في أولى مشاركات الأخير في مونتي كارلو عام 2006 وحينها في الدور الثاني.

وعانى نادال الآمرين للتغلب على ديوكوفيتش طيلة المباراة؛ لأن الصربي أبدى مقاومة كبيرة وكان قاب قوسين أو أدنى من إلحاق الخسارة الأولى بنادال على الملاعب الترابية منذ عام 2005.

وكسب نادال المجموعة الأولى 6-3 بعدما كسب 5 أشواط متتالية محولا تخلفه 1-3 إلى فوز 6-3، بيد أن الصربي ضرب بقوة في المجموعة الثانية وكسر إرسال الإسباني في الشوطين الأول والخامس لينهيها في صالحه 6-2 مستغلا معاناة نادال في إرساله.

واستمرت معاناة نادال مع إرساله في المجموعة الثالثة الحاسمة ووجد صعوبة في كسبه في الشوط الأول؛ حيث أنقذ 4 كرات كانت ستمنح التقدم للصربي 1-صفر، بيد أن الإسباني تمكن بشق النفس في إنهائه في صالحه ليتقدم 1-صفر.

ولم يكن حال ديوكوفيتش أفضل في الشوط الثاني وعانى بدوره قبل أن يخسر إرساله ليتخلف صفر-2.

ورد ديوكوفيتش التحية لنادال عندما كسر إرسال الأخير في الشوط الثالث ليقلص الفارق 1-2.

ولم يتأخر نادال في كسر إرسال ديوكوفيتش وحقق ذلك في الشوط الرابع ليتقدم 3-1 ثم 4-1، قبل أن يكسر إرسال الصربي للمرة الثالثة في المجموعة ويتقدم 5-1، قبل أن ينهيها في صالحه 6-1.

وقال نادال "السبب الرئيس في فوزي اليوم هو تركيزي وتصميمي على إنقاذ جميع الكرات، ديوكوفيتش كان أفضل مني اليوم لكنني نجحت في الفوز بالنقاط المهمة".

وأضاف نادال "سأحاول تحطيم الرقم القياسي في عدد الألقاب في الماسترز الموجود بحوزة أجاسي بيد أن ذلك لن يكون سهلا".

ويبقى أمام نادل دورتان ضمن الماسترز على الملاعب الترابية؛ هما روما ومدريد ليتخطى إنجاز فيدرر، علما بأنه سيبدأ اعتبارًا من غد الإثنين سعيه لإحراز اللقب الخامس على التوالي في دورة برشلونة.

أما ديوكوفيتش فأعرب عن استيائه لعدم استغلاله النقاط التي سنحت أمامه، وقال "قدمت مباراة رائعة جدا، بدنيا كنت أشعر بحالة جيدة لكنني تسرعت في كسب النقاط المهمة، ونادال كان صبورًا جدّا وحافظ على تركيزه".