EN
  • تاريخ النشر: 13 مايو, 2011

فوزنياكي تتألق في منافسات السيدات نادال يتأهل إلى قبل نهائي روما.. وإنجاز لموراي

تحمل نجم التنس الإسباني رافاييل نادال (المصنف الأول على العالم) أعراض الحمى للمباراة الثانية على التوالي، وتأهل إلى الدور قبل النهائي ببطولة روما لتنس الأساتذة بعدما تغلب على الكرواتي مارين شيليتش 6/1 و6/3 يوم الجمعة في دور الثمانية للبطولة.

تحمل نجم التنس الإسباني رافاييل نادال (المصنف الأول على العالم) أعراض الحمى للمباراة الثانية على التوالي، وتأهل إلى الدور قبل النهائي ببطولة روما لتنس الأساتذة بعدما تغلب على الكرواتي مارين شيليتش 6/1 و6/3 يوم الجمعة في دور الثمانية للبطولة.

واحتاج نادال (المصنف الأول للبطولة) إلى أقل من 90 دقيقة للتغلب على منافسه الكرواتي، وقد اعترف النجم الإسباني بأنه شعر بحال أفضل نسبيا مقارنة بمباراة الخميس.

وقال نادال: "استيقظت بحال أفضل اليوم، لكنني عانيت من أعراض الحمى الليلة الماضية.. وقبل المباراة شعرت بالحمى مجددا".

وأحرز نادال لقبَ البطولة الإيطالية البالغ مجموع جوائزها 15ر4 مليون يورو خمس مرات خلال الأعوام الستة الماضية.

ولم يكن نادال بحاجة إلى بذل طاقة كبيرة للتغلب على شيليتش (المصنف الـ23 على العالم) والذي صعد من قبل إلى المراكز العشرة الأولى بالتصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين.

وتغلب آندي موراي على الألماني فلوريان ماير 1/6 و6/1 و6/1 ليصبح أول لاعب بريطاني يصل إلى الدور قبل النهائي ببطولة روما منذ حوالي ثمانية عقود.

وكان جورج هيوز آخر لاعب بريطاني وصل إلى الدور قبل النهائي ببطولة روما، وذلك في عام 1932.

وفي فئة السيدات صعدت النجمة الدنماركية كارولين فوزنياكي (المصنفة الأولى للبطولة) إلى الدور قبل النهائي بفوزها على الصربية إيلينا يانكوفيتش (المصنفة الخامسة للبطولة) 6/3 و1/6 و6/3.

كذلك تأهلت الصينية نا لي (المصنفة الرابعة للبطولة) بفوزها على المجرية جريتا آرن 6/3 و6/1، كما فازت الأسترالية سامنتا ستوسر (المصنفة السادسة للبطولة) على الإيطالية فرانشيسكا شيافوني (المصنفة الثانية للبطولة) 6/2 و6/4.