EN
  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2011

رغم انضمامه لفريق درجة ثالثة بإسبانيا نادال لن يحترف كرة القدم إلى جانب التنس

نادال

نادال يعشق كرة القدم إلى جانب التنس

الإسباني رافائيل نادال لن يحترف كرة القدم رغم عشقه لها

أكد توني نادال -عم ومدرب الإسباني رافاييل نادال- أن الأخير سيبقى مكرِّسا طاقته بنسبة مائة بالمائة للعبة التنس، ولن يجمع بينها وبين المشاركة في مباريات لكرة القدم.

وقال توني نادال في محادثة هاتفية مع وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) اليوم الاثنين "الأمر واضح لكلينا: ليس من الملائم له لعب كرة القدمواصفا إدراج اسم نجل شقيقه في قائمة أحد فرق الدرجة الثالثة بجزيرة مايوركا مسقط رأسه بأنه أمر "رمزي".

إنها مسألة رمزية، الأمر يتعلق بمجموعة من أصدقائه كونوا فريقا، وقد أدرجوا اسمه".

ونشرت وسائل إعلام اليوم في مايوركا أن المصنف الثاني في عالم تنس الرجال، والمعروف بعشقه لكرة القدم ونجل شقيق لاعب الكرة الدولي المعتزل ميجل أنخل نادال، قد "وقَّع لنادي إنتر ماناكور" وسيلعب معه "طالما سمحت له التزاماته بذلك".

وجمع نادال بين ممارسة كرة القدم والتنس في طفولته، حتى تحتم عليه في سن الثانية عشرة اختيار اللعبة التي ستمنحه شهرة عالمية.

ويحنّ الإسباني لممارسة إحدى الألعاب الجماعية، لكنه يبدو في سن الخامسة والعشرين في أهم مراحل مشواره، وفي خضم صراع لاستعادة صدارة التصنيف العالمي من الصربي نوفاك ديوكوفيتش، في حلمٍ قد تبدده إصابة طويلة في كرة القدم.

وبعد خسارته أمس الأحد نهائي بطولة طوكيو أمام البريطاني آندي موراي، يشارك نادال هذا الأسبوع في بطولة شنغهاي للأساتذة.