EN
  • تاريخ النشر: 12 مايو, 2011

بعدما أطاح بغريمه بوسطن ميامي يتأهل إلى نهائي المنطقة الشرقية بدوري السلة الأمريكي

جيمس لعب دورا أساسيا في الفوز

جيمس لعب دورا أساسيا في الفوز

أطاح ميامي هيت ببوسطن سلتيكس، وصيف بطل الموسم الماضي، وبلغ نهائي المنطقة الشرقية للمرة الرابعة في تاريخه بعدما حسم المواجهة معه 4-1 بفوزه في المباراة الخامسة 97-87 ضمن "بلاي أوف" الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

أطاح ميامي هيت ببوسطن سلتيكس، وصيف بطل الموسم الماضي، وبلغ نهائي المنطقة الشرقية للمرة الرابعة في تاريخه بعدما حسم المواجهة معه 4-1 بفوزه في المباراة الخامسة 97-87 ضمن "بلاي أوف" الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

ونجح ليبرون جيمس في تحقيق ثأره من بوسطن، ومنح فريقه الجديد ثأره أيضا من الفريق الأخضر بعدما تعملق في الربع الأخير بتسجيله 10 نقاط من أصل 16 نقطة، سجلها صاحب الأرض في آخر 15ر4 دقائق دون رد من ضيفه.

وكان بوسطن أطاح الموسم الماضي بجيمس وفريقه السابق كليفلاند كافالييرز من الدور ذاته (4-2) بعد أن كان تخلص من ميامي أيضا في الدور الأول (4-1)، لكن "الملك" نجح في استرداد اعتباره، وساهم في قيادة فريق ولاية فلوريدا إلى نهائي المنطقة الشرقية للمرة الرابعة بعد أعوام 1997 (خسر أمام شيكاجو بولز 1-4) و2005 (خسر أمام ديترويت بيستونز 3-4) و2006 (فاز على ديترويت 4-2) عندما واصل مشواره حتى لقبه الأول والأخير بفوزه في نهائي الدوري على دالاس مافريكس 4-2.

ومن المتوقع أن يكون نهائي المنطقة الشرقية ناريا بين ميامي وشيكاجو بولز، صاحب أفضل سجل في الموسم المنتظم، وذلك في حال نجح الأخير يوم الخميس في حسم مواجهته مع أتلانتا هوكس لأنه يتقدم حاليا 3-2.

وستبدأ سلسلة مباريات نهائي المنطقة في حال نجح ديريك روز ورفاقه في الفوز على أتلانتا اليوم، اعتبارا من الأحد المقبل في مواجهة مرتقبة سيسعى من خلالها ميامي إلى فك عقدته أمام شيكاجو في الأدوار الإقصائية؛ إذ لم يفز على الأخير سوى مرة واحدة في الدور الأول عام 2006 (4-2)، فيما خسر في أربع مواجهات أخرى، وكانت في الدور الأول عامي 1992 1996 (صفر-3 في المواجهتين) وفي نهائي المنطقة عام 1997 (1-4) وفي الدور الأول عام 2007 (صفر-4).

وفي مباراة ثانية؛ نجح أوكلاهوما سيتي في التقدم على ضيفه ممفيس جريزليز للمرة الأولى في سلسلة مواجهتهما في نصف نهائي المنطقة الغربية بالفوز عليه بسهولة 99-72.

ودخل الفريقان إلى اللقاء بعد خوضهما مواجهة ماراثونية في المباراة الرابعة حسمها أوكلاهوما على أرض ممفيس 133-123 بعد ثلاثة أشواط إضافية، ويبدو أن هذا الانتصار منحه الدعم المعنوي المطلوب لكي يتقدم 3-2.

وتجنب أوكلاهوما سيناريو المباراتين الثالثة والرابعة عندما تقدم في الأولى على منافسه بفارق 16 نقطة قبل أن يخسر في النهاية بعد شوط إضافي، وفي الثانية بفارق 10 نقاط قبل أن يضطر إلى خوض ثلاثة أشواط إضافية من أجل حسم اللقاء لمصلحته.