EN
  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2010

في قبل نهائي كأس الأمم الإفريقية مواجهة جديدة بين مصر والجزائر ولكن في اليد

مواجهة عربية مثيرة

مواجهة عربية مثيرة

أسفرت مباريات دور الثمانية لبطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة اليد للرجال المقامة حاليا في مصر عن وقوع "مواجهة" جديد بين المنتخبين المصري والجزائري ولكن في كرة اليد.

  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2010

في قبل نهائي كأس الأمم الإفريقية مواجهة جديدة بين مصر والجزائر ولكن في اليد

أسفرت مباريات دور الثمانية لبطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة اليد للرجال المقامة حاليا في مصر عن وقوع "مواجهة" جديد بين المنتخبين المصري والجزائري ولكن في كرة اليد.

فبعد تعادل المنتخب الجزائري مع نظيره التونسي مساء الأربعاء في الجولة الأخيرة للمرحلة الثانية من دور المجموعات ليحتل المركز الثاني في المجموعة، ليلتقي "الفراعنة" متصدر المجموعة الأولى يوم الجمعة في الثامنة مساء بتوقيت القاهرة.

وكان منتخب الجزائر لكرة القدم قد حرم مصر من التأهل لكأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، بينما تفوق "الفراعنة" على "الخضر" في بطولة الأمم الإفريقية في قبل نهائي أمم أنجولا برباعية نظيفة قبل أن يتوج باللقب الثالث على التوالي والسابع في تاريخه.

وتعادل "الخضر" مع "نسور قرطاج" بنتيجة 21 هدف لكل فريق ليتأهل المنتخب التونسي متصدرا لمجموعته، بينما يحل المنتخب الجزائري ثانيًّا.

تفوق المنتخب التونسي على المنتخب الجزائري في الشوط الأول أداء ونتيجة، الذي انتهى بتفوق نسور قرطاج 11-7.

وعاد "الخضر" للمباراة وقدم أداء جيدا في الشوط الثاني الذي شهد ندية كبيرة لتنتهي المباراة 21-21.

وبهذه النتيجة تلتقي تونس منتخب الكونغو الديمقراطية، الذي تأهل بدوره إلى الدور نصف النهائي عقب الفوز على المغرب 30-29.