EN
  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2010

فرص كبيرة لفوز الإسكندرية بالاستضافة مصر تتقدم بطلب تنظيم دورة البحر المتوسط 2017

صقر يؤكد فرصة الإسكندرية في الفوز

صقر يؤكد فرصة الإسكندرية في الفوز

أعلن حسن صقر -رئيس المجلس القومي للرياضة المصري- أن مصر تقدمت بالفعل بطلب استضافة دورة ألعاب دول البحر المتوسط لعام 2017، وأن الملف الكامل عن التنظيم يتم إعداده حاليا لتقديمه رسميا قبل يوم 30 يونيو/حزيران إلى اللجنة التنفيذية لألعاب المتوسط.

  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2010

فرص كبيرة لفوز الإسكندرية بالاستضافة مصر تتقدم بطلب تنظيم دورة البحر المتوسط 2017

أعلن حسن صقر -رئيس المجلس القومي للرياضة المصري- أن مصر تقدمت بالفعل بطلب استضافة دورة ألعاب دول البحر المتوسط لعام 2017، وأن الملف الكامل عن التنظيم يتم إعداده حاليا لتقديمه رسميا قبل يوم 30 يونيو/حزيران إلى اللجنة التنفيذية لألعاب المتوسط.

وقال صقر -المسؤول الأول عن الرياضة في مصر- في تصريحات لصحيفة "البيان" الإماراتية يوم الإثنين 29 مارس/آذار: إن الاختيار وقع على مدينة الإسكندرية لاستضافة الدورة، وكان هناك اتجاه لإقامتها في بورسعيد؛ لكن نظرا لتوفر البنية الأساسية والملاعب والميادين الرياضية في الإسكندرية، تم الاستقرار عليها.

يشار إلى أن دورة ألعاب المتوسط كانت فكرة محمود طاهر باشا، أحد القيادات الرياضية في مصر، وبفضله أقيمت الدورة الأولى عام 1951 في مدينة الإسكندرية، وتحديدا من 5 إلى 20 أكتوبر/تشرين الأول 1951، وشارك فيها عشر دول في 14 لعبة رياضية تنافس عليها 743 رياضيا.

وأوضح صقر أن اللجنة التنفيذية لألعاب البحر المتوسط سوف تجتمع في مدينة لوفوس اليونانية يوم العاشر من أبريل/نيسان المقبل، وقد تقدم بطلب استضافة الدورة ثلاث مدن، هي: ريبيكا في كرواتيا، وتاراجونا في إسبانيا، والإسكندرية في مصر. وفي حال اختيار إحداها سيكون آخر موعد لتقديم الملف التنظيمي قبل نهاية يونيو/حزيران المقبل.

وأبدى رئيس المجلس القومي للرياضة المصري تفاؤله بقبول الملف المصري، وأكد أن الإسكندرية لديها استاد برج العرب الذي شهد حفل افتتاح كأس العالم للشباب 2009، وكذلك استاد الإسكندرية الذي أقيمت به فعاليات الدورة الأولى لألعاب البحر المتوسط عام 1951، إضافة إلى استاد حرس الحدود وصالة الإسكندرية المغلقة وميادين الفروسية في نادي سبورتنج، وتتسع المدينة لكل الألعاب الرياضية، وبها فنادق من ذات النجوم الخمسة، وشبكة مواصلات جيدة، ومطاران دوليان.

وقال صقر: يحدونا الأمل في الفوز بالتنظيم، وبدأنا سلسلة من الاتصالات والتحركات مع أعضاء اللجنة المختصة للحصول على الأصوات اللازمة، ومن المقرر بدء جولات لجان التفتيش خلال الأشهر من سبتمبر/أيلول إلى ديسمبر/كانون الأول 2010، وتقدم التقارير الحاسمة قبل فبراير/شباط 2011.

جدير بالذكر أن دورة ألعاب المتوسط السابعة عشرة المقبلة سوف تُقام عام 2013 في مدينة فولوس اليونانية، وتشارك فيها مصر بوفد ضخم.