EN
  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2009

في الدوري الأمريكي كليفلاند يواصل انتصاراته.. وكليبرز يطيح ببوسطن

جيمس قاد كليفلاند للفوز

جيمس قاد كليفلاند للفوز

واصل كليفلاند كافاليير انتصاراته بقيادة نجمه ليبرون جيمس وحقق فوزا كبيرا على ضيفه هيوستن روكتس 108-83 على ملعب "كيكن لونز اريناوأمام 20562 متفرجا، ضمن الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2009

في الدوري الأمريكي كليفلاند يواصل انتصاراته.. وكليبرز يطيح ببوسطن

واصل كليفلاند كافاليير انتصاراته بقيادة نجمه ليبرون جيمس وحقق فوزا كبيرا على ضيفه هيوستن روكتس 108-83 على ملعب "كيكن لونز اريناوأمام 20562 متفرجا، ضمن الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

وهو الفوز الـ24 لكليفلاند مقابل 8 هزائم، فعزز موقعه في صدارة المجموعة الوسطى، والثاني في المنطقة الشرقية، فيما مني هيوستن روكتس بخسارته الثالثة عشرة مقابل 18 فوزا، وبقي في المركز الثالث لمجموعة الجنوب الغربي.

وكالعادة فرض جيمس نفسه نجما للمباراة بتسجيله 29 نقطة مع 5 متابعات و6 تمريرات حاسمة، وأضاف مو ويليامز 20 نقطة مع 6 متابعات و5 تمريرات حاسمة، والعملاق شاكيل أونيل 13 نقطة مع 11 متابعة و4 تمريرات حاسمة.

وسجل كل من جيمس وويليامز 5 ثلاثيات في أقل من 3 دقائق في الربع الثالث، الذي حسمه أصحاب الأرض في صالحهم بفارق 17 نقطة (32-15).

وجاءت بداية الربع الأول متكافئة، وانتهت بالتعادل 24-24، قبل أن يكسب كليفلاند كافالييرز الربع الثاني بصعوبة بفارق 3 نقاط 27-24، لكنه انتفض في الثالث وكسبه32-15 ، قبل أن ينهي الربع الأخير بنتيجة 25-20.

وكان أرون بروكس أفضل مسجل في صفوف الخاسر برصيد 23 نقطة.

وعلى ملعب "ستيبلز سنتر" في لوس أنجليس وأمام 19060 متفرجا، قاد بارون جيمس فريقه لوس أنجليس كليبرز للفوز على بوسطن سلتيكس متصدر مجموعة الأطلسي والمنطقة الشرقية 92-90 بفضل سلة في الثانية الأخيرة.

وكان الفريقان في طريقهما إلى خوض شوط إضافي، عندما كانت النتيجة تشير إلى التعادل 90-90، بيد أن جيمس نجح في تسجيل سلة رجحت كفة فريقه.

ورفع جيمس رصيده إلى 24 نقطة مع 13 تمريرة حاسمة و3 متابعات، وكان ثاني أفضل مسجل في صفوف فريقه، بعد كريس كامان صاحب 27 نقطة و12 متابعة.

وهي الخسارة الثانية لبوسطن سلتيكس خارج قواعده، وهو يعتبر الفريق صاحب السجل المميز خارج أرضه في الدوري حتى الآن، حيث حقق 13 فوزا في 15 مباراة. كما هي الخسارة السادسة لبوسطن في الدوري مقابل 23 فوزا.

أما لوس أنجليس كليبرز، فحقق فوزه الثالث عشر في 30 مباراة حتى الآن، وبقي رابعا في مجموعة الهادي الغربية، التي يتصدرها غريمه التقليدي لوس أنجليس ليكرز حامل اللقب.

وكانت المباراة قوية بين الفريقين، وحسم بوسطن أرباعها الثلاثة الأولى في صالحه بصعوبة 23-22 و25-24 و25-23 على التوالي، قبل أن ينتفض أصحاب الأرض في الربع الأخير ويكسبوه بفارق 6 نقاط (23-17)، وأنهوا المباراة في صالحهم 92-90.

وكان راجون روندو أفضل مسجل في صفوف الخاسر برصيد 20 نقطة، واكتفى راي ألن بـ13 نقطة وكيفن جارنيت بـ12 نقطة.

وقاد النجم دواين وايد فريقه ميامي هيت إلى الفوز على ضيفه أنديانا بيسرز 114-80 بتسجيله 25 نقطة مع 6 تمريرات حاسمة و3 متابعات على ملعب "أميركان إيرلاينز أرينا" وأمام 19600 متفرج.

وضرب ميامي هيت بقوة منذ الربع الأول، وكسبه بفارق 13 نقطة (34-32)، وتابع تفوقه في الثاني وكسبه بفارق 9 نقاط (32-23) منهيا الشوط الأول في صالحه بفارق 22 نقطة (66-44).

ووسع ميامي هيت الفارق إلى 38 نقطة في الربع الثالث، بعدما كسبه 32-16، قبل أن يقلصه إنديانا إلى 34 نقطة في نهاية المباراة، بعدما كسب الربع الأخير 20-16.

وكان تروي مورفي أفضل مسجل للخاسر برصيد 16 نقطة، فيما لم ينجح زملاؤه في تخطي حاجز الـ10 نقاط.

وانتزع دالاس مافريكس فوزا ثمينا من مضيفه دنفر ناجتس 104-96 على ملعب "بيبسي سنتر" وأمام 19756 متفرجا.

وتبادل الفريقان السيطرة على أرباع المباراة، فكسب دالاس مافريكس الربع الأول بفارق 7 نقاط (30-23)، ورد دنفر ناجتس في الثاني بفارق 4 نقاط (29-25)، ووسع الضيوف الفارق إلى 11 نقطة في نهاية الربع الثالث 83-72، وباءت محاولات دنفر ناجتس لتقليل الفارق في الربع الأخير.

وبرز كينيون مارتن في صفوف الخاسر بتسجيله 18 نقطة، فيما اكتفى كارميلو أنطوني هداف الدوري حتى الآن هذا الموسم بتسجيل 16 نقطة فقط، مع 12 متابعة و4 تمريرات حاسمة، فيما كان البديلان درو جودن وجاش هوارد أفضل مسجلين في صفوف دالاس مافريكس برصيد 19 و17 نقطة على التوالي، فيما اكتفى العملاق الألماني ديرك نوفيتسكي بتسجيل 13 نقطة فقط؛ لكنه سجل ثلاثية حاسمة في الثواني الأخيرة حسمت بشكل كبير فوز فريقه.

وهي الخسارة الثانية لدنفر ناجتس على أرضه هذا الموسم، علما بأنه خاض المباراة أمام دالاس مافريكس في غياب نجمه تشونسي بيلابس.

وحذا سان أنطونيو سبيرز حذو دالاس مافريكس، وانتزع بدوره فوزا ثمينا من مضيفه نيويورك نيكس 95-88، على ملعب "ماديسون سكوير غاردن" وأمام 19763 متفرجا.

ويدين سان أنطونيو سبيرز بفوزه لنجمه الفرنسي توني باركر صاحب 22 نقطة مع 3 متابعات، ومثلها تمريرات حاسمة، والبديل الأرجنتيني مانو جينوبيلي صاحب 17 نقطة و4 متابعات و3 تمريرات حاسمة، فيما سجل العملاق تيم دنكان 13 نقطة مع 7 متابعات.

وعانى سان أنطونيو سبيرز الأمرين في تحقيق الفوز، وانتظر الربع الأخير لحسم النتيجة في صالحه، بعدما كسبه 25-20؛ لأن الأرباع الثلاثة الأولى شهدت ندية كبيرة بين الفريقين، وآلت نتيجة الأول والثاني للضيوف 21-20 و29-27 على التوالي، والثالث لأصحاب الأرض 21-20.

وكان دافيد لي أفضل مسجل في المباراة بتسجيله 28 نقطة و10 متابعات، بيد أن ذلك لم يكن كافيا لتجنيب فريقه نيويورك نيكس الخسارة التاسعة عشرة في 30 مباراة حتى الآن هذا الموسم.

وتغلب تورونتو رابتورز على ضيفه ديترويت بيستونز 102-95 على ملعب "إير كندا سنتر" وأمام 19800 متفرج بفضل 25 نقطة و16 متابعة لكريس بوش.

وفرض تورونتو رابتورز أفضليته في الشوط الأول، وأنهاه بفارق 19 نقطة (60-41)، بعدما كسب الربعين الأولين 29-22 و31-19 على التوالي، لكنه انهار في الربع الثالث وخسره بفارق 14 نقطة (14-28)، لتشتد المنافسة بين الفريقين في الربع الأخير، لكن الكلمة الأخيرة كانت لأصحاب الأرض الذين كسبوه بفارق سلة 28-26، وأنهوا المباراة في صالحهم بفارق 7 نقاط (102-95).