EN
  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2009

أحرز أول ألقابه هذا العام فيدرر يوقف سيطرة نادال على الملاعب الترابية

فيدرر استعاد بريقه

فيدرر استعاد بريقه

أوقف السويسري روجيه فيدرر المصنف ثانيًا سيطرة الإسباني رافاييل نادال الأول على الملاعب الترابية عندما تغلب عليه 6-4 و6-4 اليوم الأحد في المباراة النهائية لدورة مدريد الدولية للتنس، خامس الدورات الكبرى البالغة قيمة جوائزها 3.5 ملايين دولار، وأحرز أول ألقابه هذا الموسم.

أوقف السويسري روجيه فيدرر المصنف ثانيًا سيطرة الإسباني رافاييل نادال الأول على الملاعب الترابية عندما تغلب عليه 6-4 و6-4 اليوم الأحد في المباراة النهائية لدورة مدريد الدولية للتنس، خامس الدورات الكبرى البالغة قيمة جوائزها 3.5 ملايين دولار، وأحرز أول ألقابه هذا الموسم.

وهو اللقب الأول لفيدرر منذ أكتوبر/تشرين الأول 2008 عندما توج بطلاً لدورة هال السويسرية للمرة الثالثة على التوالي بتغلبه على الأرجنتيني دافيد نالبنديان 6-3 و6-4 في المباراة النهائية، رافعًا رصيده إلى 58 لقبًا، منها 13 في البطولات الكبرى.

وهي المرة الثانية التي يحرز فيها فيدرر لقب الدورة بعد عام 2006.

وهو الفوز الخامس لفيدرر على نادال في 16 نهائيًا بينهما حتى الآن، كما هو الفوز الرابع لفيدرر على نادال في 20 مباراة جمعت بينهما حتى الآن، وثأر السويسري لخسارته أمام الإسباني في نهائي بطولة أستراليا المفتوحة بعد مباراة ماراثونية 7-5 و3-6 و7-6 (7-3) و3-6 و6-2.

يذكر أن فيدرر أحرز لقب الدورة عام 2006 بتغلبه على التشيلي فرناندو جونزاليز في المباراة النهائية، وهو وصل إلى نهائي 2007 حيث خسر أمام نالبانديان، فيما توقف مشواره الموسم الماضي عند دور الأربعة حيث سقط أمام البريطاني أندي موراي الذي تنازل عن لقبه بخسارته أمام دل بوترو الذي مني اليوم بهزيمته الخامسة أمام السويسري من أصل 5 مباريات بينهما.

واستغل فيدرر التعب الذي نال من نادال بعد مباراته الماراثونية أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثالث أمس السبت في نصف النهائي والتي استغرقت 4 ساعات ودقيقتين، حيث بدا الإسباني اليوم بعيدًا عن مستواه فخسر إرساله مرتين في المباراة، الأولى في الشوط التاسع من المجموعة الأولى التي استغرقت 40 دقيقة فقط، والثاني في الشوط الخامس من الثانية.

وأوقف فيدرر تألق نادال على الملاعب الترابية حيث حقق 33 فوزًا متتاليًا قبل خسارته اليوم، وهي الخسارة الخامسة لنادال على الملاعب الترابية مقابل 150 فوزًا منذ عام 2005.

وكان نادال يخوض النهائي الرابع على التوالي والسابع هذا الموسم، وهو كان يمني النفس بالظفر باللقب الرابع على التوالي ليرفع رصيده إلى 37 لقبًا في مسيرته الاحترافية والسادس هذا الموسم بعد أن توج بألقاب بطولة أستراليا المفتوحة ودورات إنديان ويلز ومونتي كارلو وروما للماسترز وبرشلونة.

وحرم فيدرر نادال من اللقب السادس عشر في دورات الماسترز والاقتراب أكثر من حامل الرقم القياسي الأمريكي أندريه أجاسي (17 لقبًا).