EN
  • تاريخ النشر: 19 يناير, 2010

دافيدنكو يصعد للدور الثاني فيدرر ينجو من مصيدة أندرييف في بطولة أستراليا

فيدرر تخطى الدور الأول

فيدرر تخطى الدور الأول

حافظ النجم السويسري روجر فيدرر على سجل نتائجه الخالي من الهزائم في مباريات الدور الأول لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس على مدار 11 مشاركة على ملاعب ملبورن بارك ولكنه اضطر لبذل الجهد للفوز على الروسي إيجور أندرييف 4/6 و6/2 و7/6 (7/2) و6/ صفر اليوم الثلاثاء في مستهل مشواره بالبطولة.

  • تاريخ النشر: 19 يناير, 2010

دافيدنكو يصعد للدور الثاني فيدرر ينجو من مصيدة أندرييف في بطولة أستراليا

حافظ النجم السويسري روجر فيدرر على سجل نتائجه الخالي من الهزائم في مباريات الدور الأول لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس على مدار 11 مشاركة على ملاعب ملبورن بارك ولكنه اضطر لبذل الجهد للفوز على الروسي إيجور أندرييف 4/6 و6/2 و7/6 (7/2) و6/ صفر اليوم الثلاثاء في مستهل مشواره بالبطولة.

وكان فيدرر -المصنف الأول عالميّا والحائز على 15 لقبا ببطولات الجراند سلام ويسعى حاليا لإحراز لقبه الرابع في ملبورن بارك- هادئا عقب مباراته أمام أندرييف التي رفع بعدها رصيده من الانتصارات أمام اللاعب الروسي إلى ثلاثة في ثلاث مباريات.

وقال فيدرر الذي لعب مباراة من خمس مجموعات أمام أندرييف في بطولة أمريكا المفتوحة عام 2008 وحقق 48 فوزا مقابل سبع هزائم في أستراليا المفتوحة: "كنت أعرف أنها ستكون مباراة صعبة بعد مباراتنا في نيويورك .. كان علي أن أعدل من طريقة أدائي من أجل التغلب عليه".

وأضاف النجم السويسري "أعتقد أنني لعبت جيدا اليوم حتى في المجموعة الأولى التي خسرتها، كنت آمل أن أظل صامدا في الوقت الذي يصاب فيه بالتعب ويبدأ في ارتكاب الأخطاء. أشعر بارتياح كبير بعد تأهلي للدور الثاني".

واستعاد فيدرر توازنه بذكاء بعد خسارته المجموعة الأولى بخطأ منه حيث فاز بالمجموعة الثانية سريعا وبعدها فاز بالمجموعة الثالثة الصعبة التي تبادل فيها اللاعبان التقدمَ طوال أشواطها.

وقال فيدرر (28 عاما) تعليقا على هذه المجموعة "كان متقدما بكسر إرسالي ولكنني تعادلت بعدها، كنت محظوظا بفوزي بهذه المجموعة، ولكن هكذا تسير الأمور أحيانا وقد كان الحظ حليفا لي هذه المرة".

وأضاف "أفضل المباريات السهلة بكل تأكيد، ولكن مباراة اليوم كانت جيدة أيضا".

وبدأ الروسي نيكولاي دافيدينكو المصنف السادس بأستراليا المفتوحة -الذي استعاد بريقه في الأشهر الأخيرة من الموسم الماضي- مشواره في البطولة الأسترالية بفوز سهل على الألماني دييتر كيندلمان 6/1 و6/ صفر و6/3 .

وقال اللاعب الروسي الفائز بلقب البطولة الختامية للموسم الماضي في لندن "أشعر أنني بوسعي التغلب على أي لاعب.. هناك شيء مختلف الآن فقد كنت أعرف في الماضي أنني قادر على تحقيق الفوز ولكنني كنت أخسر بسهولة أمام هؤلاء اللاعبين، أما الآن فبوسعي الفوز على أي لاعب. إنه شعور جيد حقا".

واستعاد الإسباني فيرناندو فيرداسكو المصنف التاسع بالبطولة، والذي خسر في الدور قبل النهائي لأستراليا المفتوحة بالعام الماضي بعد مباراة ماراثونية أمام مواطنه رافاييل نادال، توازنه سريعا ليتغلب على الأسترالي الواعد كارستن بول 6/7 (4/7) و7/6 (7/1) و7/5 و6/2.

وأثبت الفرنسي جايل مونفيس أنه استفاد من ابتعاده عن الملاعب خلال الأسبوع الماضي لمنح الفرصة لكتفه المصاب للتعافي، حيث تغلب المصنف 12 بالبطولة على الأسترالي ماثيو إبدن 6/4 و6/4 و6/4.

بينما أنهى الكرواتي مارين سيليتش المصنف 14 بأستراليا المفتوحة كما يبدو مشوار اللاعب الفرنسي المخضرم فابريس سانتورو الممتد لعقدين في الملاعب بتغلبه عليه 7/5 و7/5 و6/3.

وكان سانتورو (37 عاما) قد أعلن اعتزاله التنس في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ولكنه تراجع عن قراره بعدها من أجل المشاركة في أستراليا المفتوحة وتحطيم رقم قياسي جديد بالدخول في عقده الرابع مع بطولات الجراند سلام حيث بدأ سانتورو رحلته في بطولات الجراند سلام عام 1989 كلاعب صاعد في بطولة رولان جاروس (فرنسا المفتوحة).

واستغرق وداع سانتورو الأخير للملاعب يومين بعدما تسببت الأمطار في تعطيل معظم مباريات الدور الأول لأستراليا المفتوحة بالأمس وأقيم العديد من هذه المباريات في الفترة الليلية.

وبدأ الفنلندي ياركو نيمينن، الذي ابتعد عن الملاعب خمسة أشهر خلال موسم 2009 للإصابة مما أخرجه من قائمة المصنفين المائة الأوائل على العالم، ما يأمل في أن يكون عودته إلى الأضواء بتغلبه اليوم على الأسترالي نيك ليندال 6/2 و7/5 و6/4 في مباراة مؤجلة أخرى في الدور الأول لأستراليا المفتوحة.

وفاز الكولومبي سانتياجو خيرالدو على الإسباني تومي روبريدو المصنف 16 بالبطولة 6/4 و6/2 و6/2.