EN
  • تاريخ النشر: 29 أكتوبر, 2011

فيدرر يدشن قطارا باسمه ويرفض الحديث عن الاعتزال

فيدرر قطار

القطار الذي يحمل اسم فيدرر

نقلت صحيفة "بازلر تسايتونج" السويسرية عن لاعب التنس السويسري روجيه فيدرر قوله: إن لياقته البدنية هي التي ستحسم بشكل كبير موعد إعلانه الاعتزال.

أكد لاعب التنس السويسري روجيه فيدرر -المصنف الرابع على العالم حاليا- أنه لا يفكر في الاعتزال حاليا، وأنه ما زال قادرا على المشاركة في البطولات والمنافسة طالما ساعدته اللياقة البدنية وحظي بمساندة المشجعين.

وأوضح فيدرر -صاحب الـ30 عاما على هامش تدشينه لقطار جديد في سويسرا أمس- حيث يحمل القطار اسمه بصفته أحد أبرز النجوم في تاريخ التنس: إن الوقت ما زال مبكرا للتفكير أو الحديث عن الاعتزال؛ لأنه ما زال يتمتع بلياقة بدنية وفنية جيدة كما يواصل المشجعون مساندته في البطولات التي يخوضها.

ونقلت صحيفة "بازلر تسايتونج" السويسرية عن اللاعب الشهير قوله: إن لياقته البدنية هي التي ستحسم بشكل كبير موعد إعلانه الاعتزال.

ويستحوذ فيدرر على عديد من الأرقام القياسية في عالم التنس، ومنها فوزه بألقاب 16 من بطولات "جراند سلام" الأربع الكبرى، كما اعتلى التصنيف العالمي لمحترفي التنس لعدة سنوات متتالية، قبل أن يتراجع إلى المركز الرابع مؤخرا.