EN
  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2010

بعد أن فضحتهما الميكروفونات فيدرر يتوسط للمصالحة بين أجاسي وسامبراس

الميكروفونات فضحت سامبراس وأجاسي

الميكروفونات فضحت سامبراس وأجاسي

لعب السويسري روجيه فيدرر المصنف الأول على العالم دورا كبيرا للتوسط والمصالحة بين النجمين السابقين في لعبة التنس أندري أجاسي وبيت سامبراس.

  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2010

بعد أن فضحتهما الميكروفونات فيدرر يتوسط للمصالحة بين أجاسي وسامبراس

لعب السويسري روجيه فيدرر المصنف الأول على العالم دورا كبيرا للتوسط والمصالحة بين النجمين السابقين في لعبة التنس أندري أجاسي وبيت سامبراس.

ورفض فيدرر خلال الحفل الخيري لضحايا زلزال هايتي، الذي أقيم الجمعة الماضية على هامش بطولة إنديان ويلز للأساتذة، الإسهاب في الحديث عن تفاصيل المشادة الكلامية غير اللائقة، التي وقعت في أثناء الحفل الخيري.

واتخذ أجاسي وسامبراس، اللذان لا تجمعهما علاقة طيبة، جانبا في الملعب خلال الحفل الخيري، واشتعل سامبراس غضبا عندما مزح منافسه اللدود أجاسي بشأن اعتياده منح مقدار ضئيل من "البقشيش".

وقال فيدرر "بالطبع كانت هناك لحظة صعبة، لحظة ساخنة بعض الشيء وهو أمر مؤسف أن يكون ذلك ما تسلط عليه الأضواء، وأن يحدث ذلك مع الحفل نفسه".

كان الحفل الخيري نسخة طبق الأصل من الحفل الذي نظمه فيدرر قبل يوم واحد من انطلاق بطولة أستراليا المفتوحة، وجمع خلاله أكثر من مليون دولار لضحايا زلزال هايتي.

يذكر أن ميكروفونات وضعت للاعبين في أثناء الحفل الخيري التقطت كل التعليقات التي صدرت عنهما خلال الحفل.