EN
  • تاريخ النشر: 01 يونيو, 2009

طريقه أصبح سهلا نحو اللقب فيدرر يتفادى "زلزال" نادال ويتأهل للثمانية برولان جاروس

فيدرر يسعى للقب روان جاروس

فيدرر يسعى للقب روان جاروس

تمكن النجم السويسري روجيه فيدرر من استعادة توازنه وتأهل إلى دور الثمانية لبطولة فرنسا المفتوحة للتنس (رولان جاروس) بعد تأخره بمجموعتين أمام منافسه العتيد الألماني تومي هاس ليحقق فوزا "قيصريا" في النهاية.

تمكن النجم السويسري روجيه فيدرر من استعادة توازنه وتأهل إلى دور الثمانية لبطولة فرنسا المفتوحة للتنس (رولان جاروس) بعد تأخره بمجموعتين أمام منافسه العتيد الألماني تومي هاس ليحقق فوزا "قيصريا" في النهاية.

يأتي فوز فيدرر بعد الخروج المفاجئ لمنافسه اللدود الإسباني رافاييل نادال، المصنف الأول على العالم وحامل لقب البطولة في الأعوام الأربعة الماضية، من البطولة على يد السويدي روبين سودرلينج مما أحدث زلزالا في البطولة.

وكان فيدرر في طريقه نحو الهاوية وكانت البطولة -التي يبلغ مجموع جوائزها 15.5 مليون يورو- تستعد لزلزال جديد يهز عرش اللعبة بيد أن المصنف الثاني على العالم تمكن من المرور لدور الثمانية بصعوبة بالغة، محققا فوزا عسيرا 6/7 (4/7) و5/7 و6/4 و6/صفر و6/2.

وقال فيدرر الفائز بـ13 لقب في بطولات الجراند سلام الأربعة الكبرى "كانت معركة رائعة بالنسبة لي.. إنني سعيد للغاية لمواصلة مشواري وحصولي على فرصة جديدة هنا".

وأوضح "أعتقد أنني كنت أسدد ضربات إرسالي بشكل جيد طوال المباراة، خاصة خلال مجموعة ونصف المجموعة، خسرت مجموعة ولكني استعدت توازني في المجموعة الثانية، ولسوء الحظ خسرتها هي الأخرى".

وهذه هي المرة الثانية فقط لفيدرر التي يتأخر فيها بمجموعتين خلال بطولة فرنسا المفتوحة ثم ينجح في تحقيق الفوز؛ حيث كانت المرة الأولى في نسخة عام 2001 للبطولة عندما نجح في تحويل تأخره بمجموعتين أمام سارجيس سارجسيان إلى فوز مستحق.

وخسر هاس -الذي سبق ووصل إلى المركز الثاني في تصنيف الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين- في مبارياته السبع الأخيرة أمام فيدرر منذ عام 2002، وأحرز آخر مجموعة له في مواجهاته المباشرة مع فيدرر في بطولة أستراليا المفتوحة عام 2006.