EN
  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2009

اعترف بصعوبة المنافسة تماما فيدرر غير مصدق لفوزه برولان جاروس

فيدرر واجه صعوبة كبيرة للفوز برولان جاروس

فيدرر واجه صعوبة كبيرة للفوز برولان جاروس

أكد النجم السويسري روجيه فيدرر أنه حتى اللحظة لم يستوعب حجم الإنجاز الذي حققه بإحراز لقب بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) بعد سنوات من المحاولة وخسارة نهائي البطولة ثلاث مرات أمام النجم الإسباني رافاييل نادال. وانضم فيدرر للنجم الأمريكي المعتزل بيت سامبراس بجمع أكبر عدد من ألقاب بطولات الجراند سلام في تاريخ التنس لفردي الرجال برصيد 14 لقبا بتغلبه أمس على السويدي روبين سودرلينج 6/1 و7/6 (7/1) و6/4 في نهائي رولان جاروس.

أكد النجم السويسري روجيه فيدرر أنه حتى اللحظة لم يستوعب حجم الإنجاز الذي حققه بإحراز لقب بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) بعد سنوات من المحاولة وخسارة نهائي البطولة ثلاث مرات أمام النجم الإسباني رافاييل نادال. وانضم فيدرر للنجم الأمريكي المعتزل بيت سامبراس بجمع أكبر عدد من ألقاب بطولات الجراند سلام في تاريخ التنس لفردي الرجال برصيد 14 لقبا بتغلبه أمس على السويدي روبين سودرلينج 6/1 و7/6 (7/1) و6/4 في نهائي رولان جاروس.

قال فيدرر"إنه إنجاز مذهل.. إنني فخور للغاية بمشواري الرياضي فقد حققت خلاله أكثر بكثير من أي شيء توقعته، كان حلمي كصبي أن أحرز لقب بطولة ويمبلدون في يوم ما، ولكنني فزت بهذا اللقب خمس مرات كما لو كانت مرة واحدة غير كافية".

واعترف النجم السويسري -27 عاما، الذي سيصبح أبا للمرة الأولى قريبا- بأن إحراز لقب فرنسا المفتوحة أخيرا جاء عن طريق عملية بطيئة استغرقت وقتا طويلا، وربما كان السبب في ذلك هو هيمنة النجم الإسباني نادال على البطولة الفرنسية بصفة مستمرة قبل خروجه من منافسات البطولة بهذا العام بخسارته أمام سودرلينج في دور الثمانية.

وقال "لقد خطر هذا الفوز على بالي قبل عدة أعوام عندما فكرت في أنني سأصبح لاعبا عظيما لو حققته، في البداية واجهت بعض الصعوبات في التأقلم على الأجواء هنا ولم أكن أشعر أنني بخير لعدد من الأسباب".

أضاف "واجهت صعوبة في اللعب بشكل جيد على الملعب الرئيس لأنه كبير للغاية.. لقد قطعت مشوارا طويلا، وكان تحقيق هذا الإنجاز في النهاية باعتباره لقب الجراند سلام الوحيد الذي لم أفز به من قبل شعورا مذهلا حقا، إنني بالتأكيد فخور للغاية بنفسي في هذه اللحظة تحديدا".

أوضح فيدرر أنه لم يكن قادرا على اللعب في الشوط الأخير لأنه كان يأمل في أن يلعب بعض ضربات الإرسال الجيدة، منتظرا في الوقت نفسه أن يقع سودرلينج في أربعة أخطاء.

وختم "لطالما آمنت بفرصي في الفوز بفرنسا المفتوحة أو أية بطولة جراند سلام أخرى، ومن أجل هذه الفرص حاولت أن أحافظ على مستوى لياقتي البدنية على أفضل نحو".