EN
  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2010

رفض المشاركة في بطولة المغرب غضب تونسي من تمرد الملولي على بلاده

الملولي يحمل علم بلاده في بطولة سابقة

الملولي يحمل علم بلاده في بطولة سابقة

أثار رفض السباح والبطل العالمي والأولمبي التونسي أسامة الملولي -المقيم بالولايات المتحدة الأمريكية- المشاركة مع منتخب بلاده في بطولة إفريقيا للسباحة، التي انطلقت قبل 24 ساعة بالمغرب، استياء وغضب مسؤولي اتحاد السباحة التونسي.

  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2010

رفض المشاركة في بطولة المغرب غضب تونسي من تمرد الملولي على بلاده

أثار رفض السباح والبطل العالمي والأولمبي التونسي أسامة الملولي -المقيم بالولايات المتحدة الأمريكية- المشاركة مع منتخب بلاده في بطولة إفريقيا للسباحة، التي انطلقت قبل 24 ساعة بالمغرب، استياء وغضب مسؤولي اتحاد السباحة التونسي.

وأعلن علي عباس -رئيس اتحاد السباحة التونسي- اليوم الثلاثاء أن الاتحاد وجه الدعوة للملولي مرتين يومي 12 و18 من أغسطس/آب الماضي كي ينضم إلى المعسكر التحضيري للبطولة في المغرب، لكنه لم يتلق أيّ "رد رسمي" أو "إشعار يؤكد من خلاله (الملولي) اعتذاره عن المشاركة" في البطولة.

وأشار إلى أن الملولي أخل بـ"عقد الأهداف" الذي يربطه باتحاد السباحة التونسي، ما يعني إمكانية فرض الاتحاد عقوبات على البطل الأولمبي العالمي.

يلزم هذا "العقد" السباح التونسي بالمشاركة مع منتخب بلاده في بطولة إفريقيا بالمغرب وبطولة العالم المقررة في دبي خلال شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل.

كما يلزمه العقد أيضًا بموافاة الاتحاد بتقرير فني حول تحضيراته بالولايات المتحدة، وهو الأمر الذي تجاهله الملولي ولم يرسل التقرير الفني.

كانت خديجة الملولي -والدة السباح- قد اتهمت -في تصريحات صحفية نشرتها صحيفة "التونسية" الإلكترونية الأسبوع الماضي- الاتحاد بالتعامل "بلا مبالاة غير مسبوقة مع بطل أولمبي وعالمي، استطاع حصد ميداليات في مختلف القارات".

وأشارت إلى أن الاتحاد عطّل وصول القسط الأول من منحة دراسية ورياضية تخصصها الحكومة التونسية للسباح الذي يتابع دراسته الجامعية وتدريباته الرياضية في الولايات المتحدة الأمريكية.