EN
  • تاريخ النشر: 18 أبريل, 2012

شارابوفا لجماهيرها: لا تنزعجوا شعري لا يزال طويلاً!

ماريا شارابوفا

شارابوفا اعترفت بأن الشعر القصير في صورها ما هو إلا باروكة

؛ اعترفت نجمة التنس الروسية ماريا شارابوفا بأن الصور التي نشرت لها بشعر قصير،مجرد باروكة

  • تاريخ النشر: 18 أبريل, 2012

شارابوفا لجماهيرها: لا تنزعجوا شعري لا يزال طويلاً!

على طريقة قصة اللاعبة الدنماركية كارولينا فوتسنياكي، من هجوم كنجارو عليها أثناء بطولة أستراليا المفتوحة عام 2011؛ اعترفت نجمة التنس الروسية ماريا شارابوفا بأن الصور التي نشرت لها بشعر قصير، والتي على أساسها اعتقد الجميع أنها قصة شعر جديدة؛ ما هي إلا مزحة، وأن الأمر كله كان مجرد باروكة (شعر مستعار) فحسب.

وأكدت شارابوفا المصنفة الثانية عالميًّا، أنها فوجئت بشدة برد الفعل القوي على صفحتها بموقع "فيس بوك" الإلكتروني للتواصل الاجتماعي.

وحاولت اللاعبة التي تقيم بالولايات المتحدة، تهدئة عاصفة التعليقات التي جاءت على صورها الجديدة، المؤيد منها للصور والمعارض؛ حيث كتبت: "عندما نشرت صورتي التي أظهر فيها بشعر قصير لم أكن أعلم أنها ستثير جنون الجميع إلى هذه الدرجة.. (أصدقائي الأعزاء، لم أقل قط إنني قصصت شعري!)".

وأضافت: "لذا من أجل صندوق الرسائل الخاص بي والـ24 ساعة المشحونة التي مر بها؛ أريد أن أريكم هذه الصور.. لا يزال شعري طويلاً، وأشقر.. حسنًا، إنه لم يتغير عن السابق!".

وتابعت شارابوفا: "كنت أجري تصويرًا قبل بضعة أيام، وجربت جميع أنواع الشعر: الطويل والقصير (مجرد باروكة)!".

وظهرت شارابوفا في الصور المثيرة للجدل بشعر أشقر قصير، لكنها حاولت تهدئة الهستيريا التي جاءت رد فعل على هذه الصور بنشر مزيد من الصور لها في صالون التجميل، وكان أبرز ما فيها شعرها الطويل المميز في أبهى صوره.

كانت فوتسنياكي بدأت ما يمكن أن يتحول إلى عادة خادعة في التنس خلال بطولة أستراليا المفتوحة العام الماضي؛ عندما قال إنها هجم عليها كنجارو بإحدى حدائق الحيوان، لكنها عادت لتعترف بأنها اختلقت هذه القصة.