EN
  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2012

سيرينا وشارابوفا أبرز المرشحات للقب بطولة فرنسا المفتوحة

ماريا شارابوفا

شارابوفا

تبدو الأمريكية سيرينا وليامز والروسية ماريا شارابوفا، القويتان على الملاعب الصلبة، من أبرز المرشحات لخطف اللقب الترابي على ملاعب رولان جاروس الفرنسية، نظرا للفترة الجيدة التي تعيشانها.

  • تاريخ النشر: 26 مايو, 2012

سيرينا وشارابوفا أبرز المرشحات للقب بطولة فرنسا المفتوحة

تبدو الأمريكية سيرينا وليامز والروسية ماريا شارابوفا، القويتان على الملاعب الصلبة، من أبرز المرشحات لخطف اللقب الترابي على ملاعب رولان جاروس الفرنسية، نظرا للفترة الجيدة التي تعيشانها.

وأحرزت اللاعبتان أربع دورات تحضيرية لرولان جاروس، وليامز في تشارلستون ومدريد وشارابوفا في شتوتجارت وروما، وتوجت وليامز مرة واحدة في باريس منذ عشر سنوات، عندما هزمت شقيقتها الكبرى فينوس وليامز.

وهزمت وليامز (30 عاما) التشيكية لوسي سافاروفا في نهائي تشارلستون قبل أن تسقط البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا -المصنفة أولى عالميا 6-1 و6-3 في نهائي مدريد.

لكن وليامز، بطلة 13 دورة كبرى، انسحبت من نصف نهائي دورة روما الأسبوع الماضي بسبب آلام في ظهرها، لكنها عبرت عن ثقتها في استعدادها لرولان جاروس.

من جهتها، بدأت شارابوفا (25 عاما) تتأقلم على الملاعب الترابية بعد أن وصفت اللعب عليها سابقا مثل "البقرة على الجليد".

وبلغت شارابوفا نصف نهائي العام الماضي، عندما خسرت أمام الصينية لي نا التي أحرزت اللقب لاحقا، وهزمت اللاعبة ذاتها الأسبوع الماضي في روما لتحافظ على لقبها.

كما حققت الفوز بمجموعتين على أزارانكا في نهائي شتوتجارت، وذلك بعد خسارتها أمام البيلاروسية في نهائي أستراليا المفتوحة وإنديان ويلز.

وانتهت المواجهة الوحيدة بين سيرينا وشارابوفا هذا العام، بفوز الأخيرة 6-1 و6-3 في ربع نهائي مدريد.

من جهتها، أكدت الصينية لي نا التي أصبحت العام الماضي أول أسيوية تحرز لقب دورة كبرى، أنها جاهزة للدفاع عن لقبها عندما أجبرت شارابوفا على خوض شوط حاسم في المجموعة الثالثة في نهائي روما.

أما أزرانكا، فيبدو أنها توقفت عن سلسلتها الرائعة هذه السنة، بفوزها في أربع دورات بينها بطولة أستراليا المفتوحة لتتصدر تصنيف اللاعبات المحترفات، وانسحبت أزارانكا من الدور الثالث في روما لإصابة في كتفها بعد إصابة لحقت بها سابقا في رسغها.

وتعمل البيلاروسية راهنا مع مدربة جديدة، هي الفرنسية المعتزلة إميلي موريسمو، وتأمل أن تحقق المطلوب منها: "يمكنها إسداء النصح لي، عن كيفية السيطرة على نفسي خلال المباريات، لأنها شاركت في دورات كبرى على غراري، من الجيد معرفة آراء أخرى أحيانا".

ويتوقع أن يدخل في المنافسة اللقب لاعبات أخريات من أوروبا الشرقية على غرار التشيكية بترا كفيتوفا والبولندية أنييشكا رادفانسكا.

ووقعت ماريا شارابوفا ووليامز إلى جانب الدنماركية كارولين فوزنياكي المصنفة أولى عالميا في السابق والتاسعة حاليا.

وفي حال تأهل إحدى اللاعبات الثلاث إلى الدور نصف النهائي، فهناك احتمال أن تواجه الصينية لي نا التي قد تلتقي في ربع النهائي الإيطالية فرانتشيسكا سكيافوني التي فازت عليها في نهائي الموسم الماضي.