EN
  • تاريخ النشر: 23 يوليو, 2012

رئيس اللجنة الأولمبية المصرية : سنحرز ثلاث ميداليات بلندن

لاعب الجودو المصري هشام مصباح

مصباح أمل مصر في لندن وصاحب الميدالية الوحيدة في بكين

رغم توقف العديد من الأنشطة الرياضية في مصر خلال الشهور الماضية بسبب الأوضاع الأمنية بعد ثورة 25 كانون ثان/يناير الماضي ، أكد اللواء محمود أحمد علي رئيس اللجنة الأولمبية المصرية أن بعثة بلاده المشاركة في الأولمبياد لن ترضى بالخروج صفر اليدين من فعاليات هذه الدورة الأولمبية.

  • تاريخ النشر: 23 يوليو, 2012

رئيس اللجنة الأولمبية المصرية : سنحرز ثلاث ميداليات بلندن

رغم توقف العديد من الأنشطة الرياضية في مصر خلال الشهور الماضية بسبب الأوضاع الأمنية بعد ثورة 25 كانون ثان/يناير الماضي ، أكد اللواء محمود أحمد علي رئيس اللجنة الأولمبية المصرية أن بعثة بلاده المشاركة في الأولمبياد لن ترضى بالخروج صفر اليدين من فعاليات هذه الدورة الأولمبية.

واستقبلت الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي أفراد البعثة المصرية قبل سفر الفوج الأول إلى لندن للمشاركة في الدورة التي تنطلق الجمعة المقبل وتستمر حتى الثاني عشر من أغسطس المقبل.

وتشارك مصر في الأوليمبياد للمرة العشرين في تاريخها وبوفد رياضي يضم 112 رياضيا بينهم 34 رياضية يتنافسون في 19 لعبة هي الفروسية (1) والرماية (7) والخماسي الحديث (3) وتنس الطاولة (6) والمصارعة (13) والجمباز الإيقاعي (1) والجمباز الفني (3) والتجديف (5) ورفع الأثقال (8) وكرة القدم (18) والتايكوندو (4) وألعاب القوى (7) والقوس والنشاب (2) والجودو (5) والسباحة (2) والسباحة الايقاعية (9) والمبارزة (10) والملاكمة (5) والبادمنتون (1) والكانوي كاياك (1) والألواح الشراعية التي تشارك فيها للمرة الأولى (1).

وأكد علي أن بلاده تشارك في أولسمبياد لندن ببعثة تضم 112 رياضيا ورياضية لتكون من أكبر البعثات التي شاركت في الأوليمبياد مقارنة بأولمبياد بكين 2008  وأثينا 2004.

تأثيرات الثورة على الاستعدادات للندن

وأضاف علي ، في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) ، أن ثورة 25 كانون ثان/يناير لم تؤثر على مستوى وأداء اللاعبين في مختلف الرياضات بل أعطت جميع اللاعبين دافعا وإصرارا وعزيمة على التألق في الأوليمبياد وتحقيق مراكز متقدمة والظهور بمستوى يشرف الرياضة المصرية في المحافل الدولية.

وأوضح علي أن مسئولي اللجنة عقدوا جلسات مكثفة مع 14 اتحادا مشاركا فى الأولمبياد، مشيرا إلى أن الهدف من تلك الجلسات كان تذليل جميع العقبات التى تواجهها جميع الألعاب الرياضية قبل انطلاق الدورة الأولمبية.

وأعرب علي عن أمله فى أن يحالف التوفيق اللاعبين خلال منافسات الدورة، مشددا على أن المجلس القومي للرياضة حاول في حدود الإمكانيات المتاحة توفير الدعم المالي للاعبين لإقامة معسكرات خارجية لضمان الظهور بشكل مشرف فى العرس الأوليمبي.

وفيما يتعلق بعدد الميداليات المتوقعة في الأوليمبياد ، قال علي إنه يتوقع حصول البعثة المصرية على ما يقرب من ميداليتين إلى ثلاث ميداليات في هذه الدورة الأوليمبية لكنه في نفس الوقت متخوف من عدم الحصول على أي ميدالية.

واعترف علي بأنه رغم قلة عدد الميداليات المتوقع الحصول عليها إلا أن ذلك أمرا منطقيا في ظل مشاركة أبرز النجوم من الجنسيات المختلفة في مختلف الألعاب الرياضية.

وعن اللاعبين الذين يرشحهم للتألق في الأوليمبياد ، أكد علي أنه يتوقع تألق إسلام الشهابي وهشام مصباح في الجودو ومحمد عبد الفتاح (بوجي) في المصارعة وآية مدني في الخماسي الحديث ويتمنى أن يظهر هؤلاء اللاعبين بمستوى مشرف خلال منافسات الأوليمبياد.

وعن المبلغ الذي سيحصل عليه الرياضي أو الرياضية في حالة تحقيق ميدالية ذهبية ، أكد علي أنه لم يتم تغيير اللوائح والمكافآت منذ أولمبياد أثينا 2004 حيث سيحصل الفائز بالميدالية الذهبية على مكافأة قدرها مليون جنيه (165 ألف دولار أمريكي تقريبا)