EN
  • تاريخ النشر: 02 مارس, 2012

ديوكوفيتش يفقد لقب بطولة دبي أمام موراي

نوفاك ديوكوفيتش

ديوكوفيتش يخسر للمرة الأولى في 2012

ديوكوفيتش يخسر لأول مرة في 2012، بعد تعثره أمام موراي في الدور قبل النهائي ببطولة دبي للتنس.

  • تاريخ النشر: 02 مارس, 2012

ديوكوفيتش يفقد لقب بطولة دبي أمام موراي

(دبي - أ ف ب) فقد الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميًّا، اللقب الذي أحرزه في السنوات الثلاثة الماضية في دورة دبي الدولية للتنس البالغة جوائزها 1.7 مليون دولار؛ بخسارته أمام البريطاني أندي موراي الرابع 2-6 و5-7 في قبل النهائي، يوم الجمعة.

وهذه الخسارة هي الأولى في 2012 لديوكوفيتش الذي بدا -بعد تتويجه ببطولة أستراليا المفتوحة أولى البطولات الأربعة الكبرى- يتجه إلى تكرار السيناريو الناجح والرائع للموسم الماضي الذي جعله ينتزع المركز الأول في التصنيف العالمي.

والفوز هو الخامس لموراي على ديوكوفيتش مقابل 7 هزائم في المواجهات المباشرة بين اللاعبَيْن، التي بدأت في أكتوبر/تشرين الأول 2006 في بطولة مدريد للأساتذة؛ حين فاز الصربي 1-6 و7-5 و6-3.

ويلتقي موراي الذي خسر مرتين في نهائي بطولة أستراليا (2011 و2012) في المباراة النهائية مع السويسري روجيه فيدرر الثاني وحامل اللقب 4 مرات (2003 و2004 و2005 و2007) الذي فاز على الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو الثامن.

وكان ديوكوفيتش حقق، الموسم الماضي، 41 انتصارًا متتالية، فصار على بُعد فوز من إنجاز الأمريكي جون ماكنرو عام 1984، قبل أن يتعرض لأول خسارة في قبل نهائي بطولة رولان جاروس الفرنسية على يد فيدرر.

وتوقف عدد انتصارات ديوكوفيتش (24 عامًا) المتتالية مع هذا التعثر عند 10 هذا الموسم، وسيخسر أكثر من 300 نقطة، لكن مطارده المباشر الإسباني رافايل نادال لن يستفيد كثيرًا؛ بسبب غيابه عن بطولة دبي.

وثأر موراي لهزيمته الأخيرة في ملبورن وفي نهائي البطولة نفسها عام 2011، وبلغ المباراة النهائية لبطولة دبي في أول مشاركة له فيها محققًا فوزه الخامس على ديوكوفيتش في آخر 8 مباريات بينهما، بعد أن استفاد من الأخطاء غير المعتادة لمنافسه الصربي الذي خسر إرساله في الشوط الرابع من المجموعة الأولى فتخلَّف 2-4 ثم في الشوط الخامس فخسرها 2-6.

وفي المجموعة الثانية، تخلف ديوكوفيتش 3-0 وكاد يخسرها عندما أرسل البريطاني والنتيجة 5-3 لمصلحته، لكن الأول عاد من بعيد وأدرك التعادل 5-5، فظن الجميع أن بإمكانه قلب المعادلة، بيد أنه لم ينجح وخسر إرساله مرة جديدة في الشوط الثاني عشر.