EN
  • تاريخ النشر: 30 أغسطس, 2009

تتمنى إحراز لقبها الأول دينارا سافينا: الراحة سلاحي لمحاربة النحس في فلاشينج ميدوز

سافينا تحارب النحس في فلاشينج ميدوز

سافينا تحارب النحس في فلاشينج ميدوز

قالت لاعبة التنس الروسية دينارا سافينا -المصنفة الأولى على العالم-: إن الراحة التي حصلت عليها لمدة أسبوعين والتدريبات الخفيفة خلال هذه الفترة، هي الاستعداد الأمثل الذي تحاول من خلاله التخلص من النحس الذي يلازمها في بطولات "جراند سلام" والسعي لإحراز اللقب الأول لها في هذه البطولات، من خلال بطولة أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز) التي تنطلق فعالياتها الإثنين.

  • تاريخ النشر: 30 أغسطس, 2009

تتمنى إحراز لقبها الأول دينارا سافينا: الراحة سلاحي لمحاربة النحس في فلاشينج ميدوز

قالت لاعبة التنس الروسية دينارا سافينا -المصنفة الأولى على العالم-: إن الراحة التي حصلت عليها لمدة أسبوعين والتدريبات الخفيفة خلال هذه الفترة، هي الاستعداد الأمثل الذي تحاول من خلاله التخلص من النحس الذي يلازمها في بطولات "جراند سلام" والسعي لإحراز اللقب الأول لها في هذه البطولات، من خلال بطولة أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز) التي تنطلق فعالياتها الإثنين.

ووصلت سافينا للمباراة النهائية في ثلاث من آخر ست بطولات "جراند سلام" وكانت أولاها بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) عام 2008، لكنها خسرت في المرات الثلاثة.

ووصلت سافينا أيضًا للدور قبل النهائي في بطولة فلاشينج ميدوز العام الماضي وبطولة إنجلترا المفتوحة (ويمبلدون) هذا العام، لكنها خسرت أمام الأمريكية فينوس وليامز.

وكانت آخر بطولة شاركت فيها سافينا هذا الموسم هي بطولة تورنتو في منتصف أغسطس/آب الحالي، ولذلك ينتظر أن تتسم مشاركتها في فلاشينج ميدوز، التي تنطلق غدا بالانتعاش والحيوية.

وقالت سافينا: "تريد الفوز بالطبع بكل بطولة جراند سلام تخوضها، لكن فلاشينج ميدوز لها طابع خاص".

وأضافت: "بدأت مسيرتي الاحترافية بشكل أساس، ضمن القرعة الرئيسية لهذه البطولة عام 2002، كما فزت بلقب الزوجي عام 2007. فلم لا أفوز بلقب الفردي؟".

وقالت سافينا: إن فترة الراحة التي حصلت عليها بعد الخروج من الدور الثاني في بطولة تورنتو كانت ضرورية.

وأوضحت سافينا الفائزة بألقاب 12 بطولة على مدار مسيرتها مع اللعبة: "لعبت مباريات عديدة وخضت بطولات عديدة، وكنت أشارك في البطولة تلو الأخرى وأستعد وألعب".

وأكدت سافينا -الفائزة بألقاب ثلاث بطولات في الموسم الحالي- أنها استقرت على الأقل خلال الأيام العشر الماضية في مكان واحد، كما حرصت فقط على رفع لياقتها البدنية لتظهر بأفضل شكل ممكن في البطولة.

وتغاضت سافينا مجددا عن الإهانات التي وجهتها إليها الأمريكية سيرينا وليامز، المصنفة الثانية على العالم، التي قالت مرارا أنها الأجدر من سافينا بصدارة التصنيف العالمي لمحترفات التنس.

وقالت سافينا إنها لم تصنع نظام التصنيف الذي يضعها في صدارة محترفات التنس بالعالم.