EN
  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2009

بطولة أستراليا المفتوحة خسارة قاسية ليانكوفيتش وتأهل صعب لفيدرر

فيدرر يعاني

فيدرر يعاني

عانى السويسري روجيه فيدرر -المصنف ثانيا- كثيرا قبل التأهل إلى ربع نهائي بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى للتنس بفوزه على الكرواتي التشيكي توماس برديتش العشرين 4-6 و6-7 (4-7) و6-4 و6-4 و6-2 اليوم الأحد على ملاعب ملبورن.

عانى السويسري روجيه فيدرر -المصنف ثانيا- كثيرا قبل التأهل إلى ربع نهائي بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى للتنس بفوزه على الكرواتي التشيكي توماس برديتش العشرين 4-6 و6-7 (4-7) و6-4 و6-4 و6-2 اليوم الأحد على ملاعب ملبورن.

ويلتقي فيدرر في مباراته المقبلة مع الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو الثامن، الذي تغلب على الكرواتي مارين سيليتش التاسع عشر 5-7 و6-4 و6-4 و6-2.

وقلب فيدرر الفائز باللقب ثلاث مرات أعوام 2004 و2006 و2007 تأخره بمجموعتين إلى فوز صعب، بعد أن تحكم برديتش بالمجريات في المجموعتين الأوليين عبر ضرباته القوية من الخط الخلفي للملعب، التي لم يجد السويسري طريقة للتعامل معها سوى الحفاظ على تركيزه وانتظار انخفاض لياقة منافسه للانقضاض عليه.

ويسعى فيدرر إلى معادلة الرقم القياسي لعدد الألقاب في البطولات الأربع الكبرى، المسجل باسم الأمريكي بيت سامبراس (14 لقباوكان قد فاز بلقبه الثالث عشر في الجران سلام في بطولة فلاشينج ميدوز الأمريكية العام الماضي.

لم يكترث فيدرر كثيرا بما حصل، وعلق بقوله: "أحب هذا النوع من المواجهات؛ لأنه لا يتكرر دائما، فقد حصل معي خمس أو ست مرات في مسيرتي حتى الآن".

وحقق الأمريكي آندي روديك -المصنف سابعا- فوزا سهلا على الإسباني طومي روبريدو الحادي والعشرين 7-5 و6-1 و6-3 في طريقه إلى ربع النهائي أيضا.

ويلتقي روديك في الدور المقبل الصربي نوفاك ديوكوفيتش الثالث وحامل اللقب، أو القبرصي ماركوس بجداديس.

وفي منافسات السيدات، لقيت الصربية يلينا يانكوفيتش المصنفة أولى خسارة قاسية أمام الفرنسية ماريون بارتولي السادسة عشرة 1-6 و4-6 أخرجتها من الدور ثمن النهائي.

وباتت يانكوفيتش مهددة بفقدان صدارة التصنيف العالمي للاعبات المحترفات، لأن الفرصة أصبحت سانحة أمام ثلاث لاعبات لانتزاعها في حال ذهبن بعيدا في البطولة، قدمت بارتولي عرضا قويّا كسرت فيه إرسال يانكوفيتش مبكرا لتتقدم 3-صفر، ثم جددت محاولتها ووسعت الفارق إلى 5-صفر قبل أن تنهيها 6-1 في 27 دقيقة فقط.

دخلت الصربية المجموعة الثانية بتصميم واضح على انتزاعها لتجنب الخروج مبكرا من البطولة، فكسرت إرسال بارتولي للمرة الأولى في المباراة، لكن الأخيرة ردت بسرعة.

وتبادلت اللاعبتان كسر الإرسال، إلى أن وصلت النتيجة إلى 4-4، وكان الشوط التاسع مثيرا، وشهد ستة تعادلات قبل أن تحسمه الفرنسية التي أرسلت في الشوط العاشر لتفوز بالمباراة.

وجددت يانكوفيتش (23 عاما) تأكيدها على أنها تستحق احتلال المركز الأول عالميا رغم عدم فوزها بأي لقب كبير حتى الآن، وقالت "لا أشعر بالضغط أبدا، فلم أكن موفقة اليوم، لكنني قادرة على الفوز على أي لاعبة أخرى في حال كنت في قمة مستوايواستدركت قائلة: "لكن يتعين على تطوير مستواي أكثر"..

وبدت الصربية واثقة بقولها: "حتى في حال فقدت صدارة التصنيف، فأنا واثقة من استعادتها لاحقا، الأمر ليس مهما الآن، الموسم ما يزال في بدايته وأمامنا كثير من الدوراتمضيفة "بالنسبة لي المهم هو كيف أنهي العام وليس كيف أبدؤه".

وواجهت الروسية دينارا سافينا الثالثة صعوبات كبيرة للفوز على الفرنسية أليزي كورنيه الخامسة عشرة، فأنقذت كرة حاسمة قبل أن تتابع طريقها إلى ربع النهائي.

بدأت الروسية المباراة جيدا، فحسمت المجموعة الأولى 6-2 ثم تقدمت في الثانية 1- صفر، قبل أن يبدأ مسلسل الأخطاء المباشرة، وعدم التركيز فانتقلت المبادرة إلى الفرنسية التي أدركت التعادل، لتدخل اللاعبتان في المجموعة الحاسمة التي كانت في متناول كورنيه، لكنها فشلت في محاولتين للفوز بالمباراة ومنحت منافستها فرصة انتزاعها.

وبلغت ربع النهائي أيضا الروسية فيرا زفوناريفا السابعة بفوزها على مواطنتها ناديا بتروفا العاشرة 7-5 و6-4.