EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2010

بعد تخطي عقبة كليفلاند بوسطن يتأهل لنهائي المنطقة الشرقية بالسلة الأمريكية

بوسطن يواجه أورلاندو في النهائي

بوسطن يواجه أورلاندو في النهائي

أطاح بوسطن سلتيكس بكليفلاند كافالييرز و"ملكه" ليبرون جيمس وتأهل إلى نهائي المنطقة الشرقية، بعدما حسم سلسلة الدور الثاني 4-2 بالفوز عليه 94-85، على ملعب "تي دي جاردن" وأمام 18624 متفرجا، في "بلاي اوف" الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.
وضرب بوسطن الباحث عن تعزيز رقمه القياسي من حيث عدد الألقاب (17 آخرها عام 2008)، موعدا في نهائي المنطقة مع أورلاندو ماجيك، الذي لم يتلقَّ أي هزيمة في ثماني مباريات خاضها في البلاي أوف هذا الموسم.

  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2010

بعد تخطي عقبة كليفلاند بوسطن يتأهل لنهائي المنطقة الشرقية بالسلة الأمريكية

أطاح بوسطن سلتيكس بكليفلاند كافالييرز و"ملكه" ليبرون جيمس وتأهل إلى نهائي المنطقة الشرقية، بعدما حسم سلسلة الدور الثاني 4-2 بالفوز عليه 94-85، على ملعب "تي دي جاردن" وأمام 18624 متفرجا، في "بلاي اوف" الدوري الأمريكي للمحترفين في كرة السلة.

وضرب بوسطن الباحث عن تعزيز رقمه القياسي من حيث عدد الألقاب (17 آخرها عام 2008)، موعدا في نهائي المنطقة مع أورلاندو ماجيك، الذي لم يتلقَّ أي هزيمة في ثماني مباريات خاضها في البلاي أوف هذا الموسم.

وستكون هذه المواجهة بين أورلاندو وبوسطن ثأرية للأخير؛ لأنه ودّع الدور الثاني الموسم الماضي على يد دوايت هاورد وزملائه (3-4).

ويدين بوسطن بتجنبه خوض مباراة سابعة على ملعب "كويكن لونز ارينا" الخاص بمنافسه، إلى الثنائي كيفن جارنيت وصانع الألعاب المميز راجون روندو، إذ سجل الأول 22 نقطة مع 12 متابعة، والثاني 21 نقطة مع 12 تمريرة حاسمة.

وكان كليفلاند مرشحا بقوة للوصول إلى نهائي المنطقة الشرقية للموسم الثاني على التوالي وإلى نهائي الدوري للمرة الثانية في تاريخه بعد 2007؛ حين خسر أمام سان انتونيو سبيرز (صفر-4)، خصوصا أنه عزز صفوفه هذا الموسم بلاعب يتمتع بخبرة الأدوار الإقصائية أكثر من أي لاعب متواجد في الدوري حاليا، وهو العملاق شاكيل اونيل المتوج بلقب الدوري في 4 مناسبات أعوام 2000 و2001 و2003 مع لوس إنجليس ليكرز، و2006 مع ميامي هيت.

لكن جيمس ورفاقه اونيل ومو وليامس وانطون جيمسون والعملاق الليتواني زيدروناس ايلجاوسكاس فشلوا في تخطي عقبة الفريق الأخضر الأسطوري، ما قد يضع نهاية لمشوار "الملك" جيمس و"الديزل" اونيل مع الفريق الذي يتوجه على الأرجح إلى التخلي عن خدمات مدربه براون.