EN
  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2010

سيرينا تواصل مشوارها بطولة أستراليا.. تأهل سهل لفيدرر وديوكوفيتش

لا مفاجآت في البطولة

لا مفاجآت في البطولة

تأهل السويسري روجيه فيدرر والصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنفان أول وثالثا على التوالي بسهولةٍ إلى ربع نهائي بطولة استراليا المفتوحة، أول البطولات الأربع الكبرى في التنس.

  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2010

سيرينا تواصل مشوارها بطولة أستراليا.. تأهل سهل لفيدرر وديوكوفيتش

تأهل السويسري روجيه فيدرر والصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنفان أول وثالثا على التوالي بسهولةٍ إلى ربع نهائي بطولة استراليا المفتوحة، أول البطولات الأربع الكبرى في التنس.

في ثُمن النهائي يوم الإثنين، تغلب فيدرر على الأسترالي ليتون هويت الثاني والعشرين 6-2 و6-3 و6-4، وديوكوفيتش على البولندي لوكاش كوبوت 6-1 و6-2 و7-5.

في المباراة الأولى، حقق فيدرر (28 عاما) فوزه الخامس عشر على التوالي على هويت ( 28عاما أيضا) والثامن عشر في 25 مباراة جمعت بينهما حتى الآن.

وكان هويت، المصنف أول عالميّا بين 2001 و2003، حقق الفوز في 7 من المباريات التسع الأولى بين اللاعبين قبل أن تميل الكفة لمصلحة السويسري.

ويلتقي فيدرر في نصف النهائي مع الروسي نيكولاي دافيدنكو المصنف سادسا الذي تغلب على فرناندو فرداسكو التاسع 6-2 و7-5 و4-6 و6-7 (5-7) و6-3.

وقال السويسري عن اللقاء المقبل "لقد فاز عليّ في المواجهتين الأخيرتين بيننا. لقد تحسن كثيرا في الإرسال وهو بين الخمسة الأوائل عالميا منذ زمن طويل، وآمل أن أستطيع التغلب، عليه خصوصا أن اللعب مفتوح لخمس مجموعات".

من جانبه، واجه دافيدنكو الاختبار الأصعب له حتى الآن؛ إذ احتاج إلى خمس مجموعات للفوز على الإسباني فرناندو فرداسكو التاسع 6-2 و7-5 و4-6 و6-7 (5-7) و6-3 في نحو ثلاث ساعات قبل أن يتأهل إلى ربع النهائي.

وكان الروسي بلغ الدور ثمن النهائي من دون عناء كبير فلم يخسر في الأدوار الثلاثة الأولى أي مجموعة، وكان يتجه لتكرار ذلك أمام فرداسكو بعد فوزه بالمجموعتين الأوليين، لكن الأخير أدرك التعادل فارضا مجموعة خامسة حسمها منافسه 6-3.

ويواصل دافيدنكو سعيه إلى إحراز لقبه الأول في الجراند سلام بعد أن نجح في الفوز على معظم المصنفين العشرة الأوائل أواخر العام الماضي في طريقه للفوز ببطولة الماسترز في لندن لأفضل ثمانية لاعبين، ودورة الدوحة مطلع العام الحالي التي توج بطلا لها بتغلبه على فيدرر ونادال في نصف النهائي والنهائي على التوالي.

يذكر أن فرداسكو بلغ العام الماضي نصف النهائي في ملبورن، وكانت المرة الأولى له في البطولات الكبرى، قبل أن يخسر أمام مواطنه رافايل نادال في مباراة ماراثونية استغرقت 5 ساعات و14 دقيقة، تعتبر الأطول في البطولة الأسترالية.

من جهته، يلتقي ديوكوفيتش في الدور المقبل مع الفرنسي جو ويلفريد تسونجا العاشر الفائز على الإسباني نيكولاس الماجرو السادس والعشرين 6-3 و6-4 و4-6 و6-7 (6-8) و9-7.

وسبق للصربي أن توج بطلا في ملبورن عام 2008 بفوزه على تسونجا في المباراة النهائية، وهو اللقب الوحيد له في البطولات الكبرى.

وقدم ديوكوفيتش عرضا قويا خلافا لما كانت عليه الحال في الدورين الأولين، واستعاد على ما يبدو إيقاعه الذي تميز به في النصف الثاني من الموسم الماضي.

ولدى السيدات، واصلت الأمريكية سيرينا وليامز المصنفة أولى وحاملة اللقب مشوارها الناجح وبلغت ربع النهائي بفوزها على الأسترالية سامانتا ستوسور الثالثة عشرة 6-4 و6-2.

وتلتقي سيرينا التي تخوض البطولة بضمادة كبير على فخذها والتي لم تبذل جهودا كبيرة حتى الآن، في الدور المقبل مع البيلاروسية فيكتوريا أرنكا المصنفة سابعة أو الروسية فيرا زفوناريفا التاسعة.

وحوّلت شقيقتها الأكبر فينوس المصنفة سادسة تأخرها أمام الإيطالية فرانشيسكا سيكافوني السابعة عشرة إلى فوز 3-6 و6-2 و6-1، وستقابل في ربع النهائي الصينية لي نا السادسة عشرة التي أخرجت الدنماركية كارولين فوزنياكي الرابعة 6-4 و6-3.

وانضمت لي نا إلى مواطنتها زهينج جاي التي كانت أول لاعبة صينية تبلغ ربع نهائي إحدى البطولات الكبرى، وأعربت عن استعدادها لمواجهة فينوس وليامز وتكرار الفوز عليها بعد أن هزمتها في المواجهة السابقة بينهما في أولمبياد بكين 2008.