EN
  • تاريخ النشر: 11 يوليو, 2009

في سبتمبر المقبل اللجنة الدولية توصي بتنظيم انتخابات جديدة للجنة الأولمبية الجزائرية

إنجازات الجزائر مهددة

إنجازات الجزائر مهددة

أوصت اللجنة الأولمبية الدولية بتنظيم انتخابات جديدة للجنة الأولمبية الجزائرية في سبتمبر/أيلول المقبل.

أوصت اللجنة الأولمبية الدولية بتنظيم انتخابات جديدة للجنة الأولمبية الجزائرية في سبتمبر/أيلول المقبل.

وكان محمد بلحاج انتخب رئيسًا للجنة الأولمبية الجزائرية في 11 يونيو/حزيران الماضي، وهي الانتخابات التي قاطعتها 19 من الاتحادات الأولمبية من أصل 22.

وصرح مصدرٌ مسئول لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) يوم الجمعة بأن البعثة التي أوفدتها اللجنة الأولمبية الدولية إلى الجزائر بقيادة السنغالي يوسف ندياي رئيس لجنة الأخلاقيات باللجنة الأولمبية الدولية اتفقت مع أعضاء اللجنة الأولمبية الجزائرية وممثلي الاتحادات الرياضية في الجزائر على تنظيم الانتخابات في سبتمبر/أيلول المقبل.

وأضاف المصدر أن اللجنة المؤقتة التي يديرها توفيق شاوش طيارة النائب الأول للرئيس المستقيل مصطفى براف ستواصل عملها على رأس اللجنة الأولمبية الجزائرية حتى يحين موعد الانتخابات، وأنه جرى الاتفاق على تشكيل لجنة لتنظيم الانتخابات تتكون من أربعة أعضاء (عضوان لكل طرف) في انتظار تعيين العضو الخامس بعد الاعتراض على ترشح مصطفى العرفاوي رئيس الاتحاد الدولي للسباحة وممثل اللجنة الأولمبية الدولية في الجزائر من قبل اللجنة المؤقتة.