EN
  • تاريخ النشر: 26 أكتوبر, 2010

اللجنة الأولمبية الدولية تؤجل قبول ألعاب شتوية جديدة

اللجنة الأولمبية الدولية لم تقرر مصير ست ألعاب شتوية

اللجنة الأولمبية الدولية لم تقرر مصير ست ألعاب شتوية

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية أن لاعبات القفز على الجليد ولاعبي ولاعبات ست ألعاب شتوية أخرى سيضطرون جميعا للانتظار مدة أطول لمعرفة قرار اللجنة حول مشاركة ألعابهم في الأولمبياد الشتوي المقبل.

  • تاريخ النشر: 26 أكتوبر, 2010

اللجنة الأولمبية الدولية تؤجل قبول ألعاب شتوية جديدة

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية أن لاعبات القفز على الجليد ولاعبي ولاعبات ست ألعاب شتوية أخرى سيضطرون جميعا للانتظار مدة أطول لمعرفة قرار اللجنة حول مشاركة ألعابهم في الأولمبياد الشتوي المقبل.

وفي اجتماعها الذي عُقد بمدينة أكابولكو المكسيكية قررت اللجنة الأولمبية الدولية تأجيل قرارها بشأن ضم ألعاب: القفز على الجليد للسيدات، والقفز بالزلاجات ذات العجلات داخل نصف أنبوب للرجال والسيدات، والتزلج الانحداري، والتزلج الانحداري على الألواح، والبياتلون المتتابع للفرق المختلطة، ومنافسات الفرق في التزلج التشكيلي على الجليد، وسباق التتابع على الزلاجات الظهرية.

ولكن اللجنة الأولمبية الدولية أشارت إلى أنها تميل إلى ضم تلك الألعاب إلى قائمة الألعاب الشتوية الرسمية.

ويهدف اقتراح ضم هذه الألعاب إلى الدورات الأولمبية الشتوية إلى مشاركتها في أولمبياد 2014 الشتوي في سوشي بروسيا.

ويندرج برنامج أولمبياد سوشي على جدول أعمال اللجنة الأولمبية الدولية خلال اجتماعها حاليا بالمكسيك، حيث تواصل اللجنة جهودها لجعل الألعاب الأولمبية أكثر جاذبية بالنسبة لجمهور الشباب.

وأوضحت اللجنة أنها ستنتظر لترى نتائج جميع هذه الألعاب خلال بطولة العالم لعام 2011 قبل أن تتخذ قرارها.