EN
  • تاريخ النشر: 27 مارس, 2009

تنوي المشاركة في فلاشينج ميدوز البلجيكية كيلسترز تتراجع عن اعتزال التنس

كليسترز تعود للتنس من جديد

كليسترز تعود للتنس من جديد

أعلنت البلجيكية كيم كلييسترز المصنفة أولى عالميا في التنس سابقا عودتها إلى ملاعب الكرة الصفراء، اعتبارا من الصيف المقبل، عبر مشاركتها في عدة دورات في أمريكا الشمالية.

أعلنت البلجيكية كيم كلييسترز المصنفة أولى عالميا في التنس سابقا عودتها إلى ملاعب الكرة الصفراء، اعتبارا من الصيف المقبل، عبر مشاركتها في عدة دورات في أمريكا الشمالية.

قالت كلييسترز -في مؤتمر صحفي عقدته في مدينة بري البلجيكية اليوم- "أطلع للمشاركة في بطولة أمريكا المفتوحة، وقبل ذلك، وبشكل مؤكد في سينسيناتي حيث ستكون الدورة الرسمية الأولى لي في أغسطس/آب المقبل".

أضافت "أتمرن بطريقة عادية مع شريكي الاحتياطي ويم فيسيت ومدرب اللياقة سام فيرسليجرز لمدة ست ساعات يوميا في بعض الأحيان. استعدت الرغبة في اللعب".

وكانت كلييسترز توجت بـ34 لقبا خلال مسيرتها؛ منها لقب بطولة فلاشينج ميدوز الأمريكية، آخر البطولات الأربع الكبرى عام 2005، بفوزها على الفرنسية ماري بيرس في المباراة النهائية 6-3 و6-1.

كما وصلت كلييسترز، التي ستشارك في عدة دورات استعراضية أبرزها في ويمبلدون في الثامن من مايو/أيار المقبل، إلى نهائي البطولات الكبرى في أربع مناسبات (أستراليا 2004 ورولان جاروس الفرنسية 2001 و2003 وفلاشينج ميدوز 2003)، قبل أن تقرر في مايو/أيار 2007 الاعتزال لأنها تفضل الإعداد لزواجها من لاعب كرة السلة الأمريكي بريان لينش، الذي أنجبت منه في وانجبت في فبراير/شباط 2008 طفلة أسمتها جايد إيلي.

ووصلت كلييسترز إلى صدارة تصنيف المحترفات في أغسطس/آب 2003، كما تصدرت أيضا تصنيف زوجي السيدات خلال الفترة ذاتها، علما بأنها تملك 11 لقبا في الزوجي أيضا.

وكانت المشاركة الأخيرة لكلييسترز في دورة وارسو، حيث خسرت في الدور الثاني أمام الأوكرانية المغمورة جوليا فاكولينكو 6-7 (3-7) و3-6.

يذكر أن كلييسترز ابتعدت فترات طويلة عن الملاعب، خصوصا في عامي 2005 و2006؛ بسبب الإصابات المتكررة.

ويبدو أن كلييسترز ستحذو حذو صديقتها المقربة الأمريكية ليندساي ديفنبورت، التي اعتزلت أيضا اللعب بسبب الإنجاب، قبل أن تعود في سبتمبر/أيلول 2007، بعد غياب حوالي عام عن الملاعب وتتوج بأربعة ألقاب لتعود وتعلق مشاركاتها في يناير/كانون الثاني الماضي بسبب وزنها الزائد.