EN
  • تاريخ النشر: 25 أغسطس, 2009

بعد تألقه هذا الموسم الاستقرار العائلي يمنح فيدرر الثقة والتألق

فيدرر سعيد في حياته العائلية

فيدرر سعيد في حياته العائلية

أثبت النجم السويسري روجر فيدرر أن الأبوة مفيدة بالنسبة له على مستوى التنس بعدما أحرز لقبه الرابع في الموسم ببطولة سينسيناتي لتنس الأساتذة، ويبدو أن اللاعب الأول في العالم سيواصل تقدمه خلال الأسبوع الأخير قبل انطلاق منافسات بطولة أمريكا المفتوحة يوم الاثنين المقبل.

  • تاريخ النشر: 25 أغسطس, 2009

بعد تألقه هذا الموسم الاستقرار العائلي يمنح فيدرر الثقة والتألق

أثبت النجم السويسري روجر فيدرر أن الأبوة مفيدة بالنسبة له على مستوى التنس بعدما أحرز لقبه الرابع في الموسم ببطولة سينسيناتي لتنس الأساتذة، ويبدو أن اللاعب الأول في العالم سيواصل تقدمه خلال الأسبوع الأخير قبل انطلاق منافسات بطولة أمريكا المفتوحة يوم الاثنين المقبل.

وجاء فوز فيدرر الكبير 6/1 و7/5 على المصنف الرابع على العالم نوفاك ديوكوفيتش ليوقف سلسلة هزائمه القصيرة أمام اللاعب الصربي التي امتدت إلى مباراتين، وهو الفوز الذي أكد أيضا أن فيدرر هو المرشح الأقوى لإحراز لقب أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز) هذا الموسم للمرة السادسة على التوالي.

وجاء لقب سينسيناتي في ثاني بطولة يشارك بها فيدرر منذ أن رزق بفتاتين توأم؛ تشارلين ومايلا، في 23 تموز/يوليو الماضي.

ويعلق فيدرر على التحول الذي شهدته حياته مؤخرا، قائلا: "كنت مهيأ نفسيا بشكل جيد، وكان لدي تسعة أشهر للاستعداد لهذا الحدث، وهو ما ساعدني كثيرا بعدها".

وأكد فيدرر أن زوجته ميركا كانت هادئة تماما خلال فترة حملها، وأنه كان يعرف أنها ستكون سندا له، ولن تمانع في السفر بصحبته عندما يستلزم الأمر.

ورغم أن ميركا لم تحضر أيا من مباريات فيدرر، سواء في بطولة مونتريال أو سينسيناتي الأخيرتين بالملعب؛ فقد كان فيدرر يشعر بمؤازرتها له من بعيد.

وقال فيدرر: "هذا الأمر يساعدني على صفاء البال، والقدرة على القيام بما أجيده. لقد بذلت مجهودا كبيرا في الفترة ما بين ويمبلدون ومونتريال، ولكن الأمور سارت بشكل رائع بعدها".

وأضاف: "مكثت بالمستشفى ثلاثة أسابيع، ولكنني مع ذلك كنت أتدرب بشكل شبه يومي ما عدا في وقت الولادة وبعدها مباشرة.. وكان مدربي سعيدا للغاية بمجهودي، وحظيت بأسبوع تدريبي رائع مع شتيفان كوبيك الذي قدم خصيصا من النمسا".

وبعدما أحرز لقبي بطولتي جراند سلام ولقبي أساتذة بموسم 2009 حتى الآن، فقد وصلت ثقة فيدرر في نفسه إلى ذروتها؛ حيث قال اللاعب السويسري: "إنني ألعب بمستوى ممتاز في الوقت الراهن.. من الطبيعي أن تزداد ثقتي في نفسي بعد الفوز بهذه الألقاب الكبيرة على التوالي. كنت أعرف عندما قدمت إلى هنا أن الأمر لن يقتصر على الظهور الجيد بالنسبة لي وإنما لتحقيق شيء ما".

وأضاف فيدرر "ولكن أن أجني ثمار جهودي بهذه السرعة فهذا ما يثير دهشتي حقا، ولكنها كانت بطولة رائعة، ولكم أتطلع قدما الآن لبطولة نيويورك (أمريكا المفتوحة)".