EN
  • تاريخ النشر: 11 يوليو, 2012

أصغر بعثة أسترالية تشارك في الأولمبياد منذ 1992

صوم رمضان يترافق مع أولمبياد لندن

لندن ستشهد حضور 410 رياضيا من أستراليا

المشاركة ببعثة صغيرة لن يقلل من الطموحات الكبيرة لأستراليا في حصد العديد من الميداليات خلال أولمبياد لندن، حيث ستسافر بأصغر بعثاتها الأولمبية منذ 1992 وستتكون من 410 رياضيا ورياضية وسط محاولة لوضع بلادهم بين الخمسة الأوائل في جدول ترتيب الميداليات

  • تاريخ النشر: 11 يوليو, 2012

أصغر بعثة أسترالية تشارك في الأولمبياد منذ 1992

(سيدني - mbc.net) المشاركة ببعثة صغيرة لن يقلل من الطموحات الكبيرة لأستراليا في حصد العديد من الميداليات خلال أولمبياد لندن، حيث ستسافر بأصغر بعثاتها الأولمبية منذ 1992 وستتكون من 410 رياضيا ورياضية وسط محاولة لوضع بلادهم بين الخمسة الأوائل في جدول ترتيب الميداليات.

وتم الاعلان عن التشكيلة النهائية للبعثة يوم الأربعاء وستضم 319 مسؤولا وتقل بفارق 25 فردا عن البعثة التي حصلت على 14 ذهبية و15 فضية و17 برونزية في بكين لتحتل المركز السادس في ترتيب الميداليات.

لكن هذه البعثة تزيد بفارق مريح عن البعثة التي تألفت من 290 رياضيا والتي نافست في أولمبياد برشلونة قبل 20 عاما عندما احتلت استراليا المركز العاشر في ترتيب الميداليات.

وتواجه أستراليا مهمة صعبة للغاية في اولمبياد لندن التي ستقام بين 27 يوليو/تموز و12 أغسطس/آب لأن بريطانيا تتوقع زيادة غلتها من الميداليات بصفتها مستضيفة البطولة وللمؤازرة الجماهيرية الكبيرة المتوقع أن تحصل عليها كما من المرجح أن تحتل الصين والولايات المتحدة وروسيا مرة ثانية المراكز الثلاثة الأولى.

وسيترك هذا الأمر أستراليا في صراع مع دول أنفقت بسخاء على إعداد فرقها الأولمبية مثل فرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان للحصول على المركز الخامس.

وكانت اللجنة الاولمبية الأسترالية توقعت في فبراير/شباط من العام الماضي أن تحصل أستراليا على المركز الثامن في جدول الميداليات في لندن لكن رئيس اللجنة جون كوتس تلقى أنباء أفضل من خلال التقييم الذي أجرى هذا العام.