EN
  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2011

أطاح به من دور الثمانية لأستراليا أحلام نادل في أستراليا تتبخر على يد فيرر

نادال يتحسر على الخروج من أستراليا

نادال يتحسر على الخروج من أستراليا

بدد الإسباني ديفيد فيرر طموحات مواطنه رافاييل نادال -المصنف الأول عالميا- في تحقيق إنجاز تاريخي من خلال إحراز اللقب الرابع له على التوالي في بطولات جراند سلام؛ حيث تغلب على منافسه المصاب -المصنف الأول عالميا- 6/4 و6/2 و6/3، ليطيح به من منافسات دور الثمانية من بطولة أستراليا المفتوحة اليوم الأربعاء.

بدد الإسباني ديفيد فيرر طموحات مواطنه رافاييل نادال -المصنف الأول عالميا- في تحقيق إنجاز تاريخي من خلال إحراز اللقب الرابع له على التوالي في بطولات جراند سلام؛ حيث تغلب على منافسه المصاب -المصنف الأول عالميا- 6/4 و6/2 و6/3، ليطيح به من منافسات دور الثمانية من بطولة أستراليا المفتوحة اليوم الأربعاء.

وخسر نادال -الذي كان يسعى لتحقيق إنجاز "رافا سلام" بإحراز أربعة ألقاب متتالية ولكنها ليست بعام تقويمي واحد ببطولات جراند سلام- المجموعة الثانية من المباراة خلال 17 دقيقة فقط من اللعب، وخسر إرساله أثناء معاناته -كما بدا- من مشكلة في أربطة ساقه اليسرى.

بدأ نادال المباراة بدون أنياب حقيقية، بينما جاء كتكرار لهزيمته بدور الثمانية لأستراليا المفتوحة عام 2010 أمام البريطاني آندي موراي، وكان نادال يعاني وقتها أيضا من الإصابة.

وحقق فيرر اليوم فوزه الرابع على نادال مقابل 11 هزيمة، حيث جاء فوزه السابق على المصنف الأول عالميا في 2007، بينما كان الفوز حليفا لنادال في لقاءاتهما السبعة الأخيرة.

ويلتقي فيرير بعد غد الجمعة في الدور قبل النهائي بملبورن مع موراي الذي خسر نهائي البطولة في العام الماضي أمام السويسري روجيه فيدرر.

وتأهل نادال إلى الدور قبل النهائي لبطولات الجراند سلام تسع مرات خلال مشاركاته الـ11 الأخيرة، وكانت آخر هزائمه ببطولات الجراند سلام في دور الثمانية لأستراليا المفتوحة قبل عام واحد؛ حيث كان يعاني من إصابة في ركبته اليمنى.