EN
  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2012

752 مليون يورو قيمة ديون الأندية الإسبانية للضرائب

إيريك أبيدال

برشلونة لم يوضح إذا كان عليه ديون للدولة

تريد الحكومة الإسبانية وضع حد لأزمة تضخم الديون المتراكمة على أندية كرة القدم، بعدما وصلت قيمتها إلى 752 مليون يورو.

  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2012

752 مليون يورو قيمة ديون الأندية الإسبانية للضرائب

يعمل المجلس الأعلى للرياضة الهيئة التابعة للحكومة الإسبانية، على وضع خطة لمكافحة الديون المتراكمة على أندية كرة القدم التي ارتفعت إلى 752 مليون يورو، حسب ما إعلن عنه يوم الأربعاء.

وأكد لويس فياريخو المتحدث باسم المجلس، أن كرة القدم ستسدد ديونها لمصلحة الضرائب، وأنه في وقت قريب للغاية سيعلن عن صيغة تسديد الديون.

وتتوزع الديون كالتالي: 93.489 مليون يورو على أندية الدرجة الأولى، و18.148 مليونًا على أندية الدرجة الثانية، و18.78 مليونًا على الدرجات الأقل.

وارتفعت الديون 150 مليون يورو في الأعوام الأربعة الأخيرة بعدما كانت تبلغ 607 ملايين يورو عام 2008.

ويصر نادي ريال مدريد متصدر ترتيب الدوري على أن ديونه التي بلغت 170 مليون يورو نهاية السنة الماضية؛ هي "ديون مالية" خاصة لا ديون لمصلحة الضرائب.

أما برشلونة بطل أوروبا والعالم فلم يوضح، الأربعاء، إذا كانت عليه ديون للدولة.

واستغرب الحزب اليساري، في بيان له، رفض الإدارة الكشف عن ديون كل ناد على حدة، فيما كشف فياريخو أن المجلس الأعلى يفاوض رابطة الدوري؛ ليس لتصفية الديون فقط، بل لعدم تكرار هذا الأمر.

ولا تملك إسبانيا هيئة رقابية لموازنة حسابات الأندية المحترفة كالإدارة الوطنية للمراقبة الإدارية في فرنسا.

يعمل المجلس الأعلى للرياضة الهيئة التابعة للحكومة الإسبانية، على وضع خطة لمكافحة الديون المتراكمة على أندية كرة القدم التي ارتفعت إلى 752 مليون يورو، حسب ما إعلن عنه يوم الأربعاء.

وأكد لويس فياريخو المتحدث باسم المجلس، أن كرة القدم ستسدد ديونها لمصلحة الضرائب، وأنه في وقت قريب للغاية سيعلن عن صيغة تسديد الديون.

وتتوزع الديون كالتالي: 93.489 مليون يورو على أندية الدرجة الأولى، و18.148 مليونًا على أندية الدرجة الثانية، و18.78 مليونًا على الدرجات الأقل.

وارتفعت الديون 150 مليون يورو في الأعوام الأربعة الأخيرة بعدما كانت تبلغ 607 ملايين يورو عام 2008.

ويصر نادي ريال مدريد متصدر ترتيب الدوري على أن ديونه التي بلغت 170 مليون يورو نهاية السنة الماضية؛ هي "ديون مالية" خاصة لا ديون لمصلحة الضرائب.

أما برشلونة بطل أوروبا والعالم فلم يوضح، الأربعاء، إذا كانت عليه ديون للدولة.

واستغرب الحزب اليساري، في بيان له، رفض الإدارة الكشف عن ديون كل ناد على حدة، فيما كشف فياريخو أن المجلس الأعلى يفاوض رابطة الدوري؛ ليس لتصفية الديون فقط، بل لعدم تكرار هذا الأمر.

ولا تملك إسبانيا هيئة رقابية لموازنة حسابات الأندية المحترفة كالإدارة الوطنية للمراقبة الإدارية في فرنسا.