EN
  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2010

"هاتريك" إيتو يعيد الانتصارات لإتنر وهرنانديز ينقذ مانشستر

إيتو سجل ثلاثة أهداف من رباعية إنتر

إيتو سجل ثلاثة أهداف من رباعية إنتر

قاد المهاجم الكاميروني صامويل إيتو فريقه الإيطالي إنتر ميلان لتحقيق فوز كبير في بطولة دوري أبطال أوروبا، التي يحمل لقبها، راح ضحيته فيردر بريمن الألماني؛ حيث استقبلت شباكه أربعة أهداف دون أن يرد على أيّ منها.

  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2010

"هاتريك" إيتو يعيد الانتصارات لإتنر وهرنانديز ينقذ مانشستر

قاد المهاجم الكاميروني صامويل إيتو فريقه الإيطالي إنتر ميلان لتحقيق فوز كبير في بطولة دوري أبطال أوروبا، التي يحمل لقبها، راح ضحيته فيردر بريمن الألماني؛ حيث استقبلت شباكه أربعة أهداف دون أن يرد على أيّ منها.

سجل الهولندي فيسلي شنايدر هدفا لإنتر (ق34) بينما تكفل إيتو بتسجيل ثلاثية (ق22 و27 و81) ليرفع رصيده الشخصي إلى أربعة أهداف في البطولة و11 في مختلف المسابقات هذا الموسم.

وفي المباراة الأخرى -بالمجموعة نفسها، التي شهدها ملعب وايت هارت لين في لندن- حقق توتنهام الإنجليزي الفوز 4-1 على تفينتي الهولندي.

وانفرد الهولندي رفائيل فان دير فارت بالأضواء؛ حيث سجل هدفا لتوتنهام (ق44) وأهدر ركلة جزاء وتعرض للطرد (ق61)، وأكمل توتنهام رباعيته عبر الروسي رومان بافليوتشنكو من ركلتي جزاء (ق50 و64) والويلزي جاريث بيل (ق85)، بينما سجل البلجيكي ناصر الشاذلي هدف تفينتي الوحيد (ق56).

وبذلك يتصدر إنتر المجموعة الأولى برصيد أربع نقاط وبفارق هدف عن توتنهام، بينما يأتي خلفهما بريمن وتفينتي ولكل منهما نقطة بفارق الأهداف نفسه.

وفي المجموعة الثالثة، قاد المكسيكي خابيير هرنانديز فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لتحقيق فوز ثمين على مضيفه فالنسيا الإسباني بهدف نظيف، ليتقاسم مع رينجرز الاسكتلندي الذي تغلب على بورصه سبور التركي -بالنتيجة نفسها- قمة المجموعة الثالثة.

وحاول مانشستر يونايتد البحث عن النقاط الثلاث منذ بداية المباراة، بعد أن تعادل سلبيا في مباراته الأولى التي استضاف فيها رينجرز الاسكتلندي.

لكن الشياطين الحمر فشلوا في فك طلاسم الدفاع الإسباني المنتشي بفوزه على بورصه سبور برباعية بيضاء، في إطار منافسات الجولة الأولى حتى (ق85( التي سجل فيها هرنانديز هدف المباراة، بعد أن تسلم كرة في منطقة الجزاء، سددها بيسراه أقصى الزاوية اليمنى.

وفي المباراة الأخرى، تغلب رينجرز على ضيفه بورصه سبور، بهدف للاعبه ستيفين نايسميث (ق18)،

وبذلك تقاسم مانشستر يونايتد ورينجرز صدارة المجموعة الثالثة برصيد أربع نقاط، ويحتل فالنسيا المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط، وأخيرا بورصة سبور دون أية نقاط.

وفي المجموعة الثانية، انفرد فريق أولمبيك ليون الفرنسي بصدارة المجموعة، بالفوز خارج ملعبه على هبوئيل تل أبيب الإسرائيلي بهدفين لواحد، بينما استعاد شالكه الألماني عافيته بالفوز على بنفيكا البرتغالي بهدفين دون رد.

وسجل البرازيلي ميشيل باستوس هدفي ليون في المباراة الأولى (ق8) من ركلة جزاء، و(ق36)، بينما سجل الحارس النيجيري الدولي فينسنت إنياما هدف هبوئيل من ركلة جزاء (ق79).

وفي المباراة الأخرى بملعب فيلتنز أرينا في جيلسنكيرشن، أبهج شالكه جمهوره بهدفين في مرمى بنفيكا حملا توقيع البيرويّ جيفرسون فارفان (ق73) والهولندي كلاس يان هونتلار (ق85).

وبذلك يرتفع رصيد ليون -في صدارة المجموعة- إلى ست نقاط مقابل ثلاث لكل من شالكه وبنفيكا، بينما يأتي هبوئيل في المؤخرة دون رصيد.

وتصدر كوبنهاجن الدنماركي المجموعة الرابعة، بعدما حقق فوزا سهلا على باناثينايكوس اليوناني (2-0) في المباراة التي أقيمت على ملعب أبوستولوسس نيكولايديس بأثينا، وذلك خلال فعاليات الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا.

أحرز هدفي الفريق الدنماركي المهاجم السنغالي دامي ندوي (ق28) ولاعب الوسط الدنماركي مارتن فينجارد (ق37).

شهدت المباراة طرد اللاعب البرازيلي جلبرتو سيلفا من صفوف الفريق اليوناني، بعد تلقيه إنذارين (ق36 و49).

وبذلك يتصدر كوبنهاجن المجموعة برصيد ست نقاط ويليه برشلونة برصيد أربع نقاط، وروبن كازان في المركز الثالث بنقطة واحدة، ويتذيل المجموعة باناثينايكوس دون رصيد.