EN
  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2010

أجّل قراره على أمل إتمام المصالحة "فيفا" يسعى للصلح بين مصر والجزائر

هل يغلب الطرفان العقل ويتصالحان؟

هل يغلب الطرفان العقل ويتصالحان؟

أشارت تقارير صحفية جزائرية إلى أن لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ستقوم باستدعاء رئيسي الاتحادين المصري والجزائري مرة أخرى، لسماع أقوالهما في الشكاوى المقدمة من جانب الطرفين.

  • تاريخ النشر: 20 مارس, 2010

أجّل قراره على أمل إتمام المصالحة "فيفا" يسعى للصلح بين مصر والجزائر

أشارت تقارير صحفية جزائرية إلى أن لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ستقوم باستدعاء رئيسي الاتحادين المصري والجزائري مرة أخرى، لسماع أقوالهما في الشكاوى المقدمة من جانب الطرفين.

وذكرت صحيفة "الهداف" الجزائرية يوم السبت، أن تأجيل إصدار العقوبات وتحديد جلسة استماع أخرى، يأتي بعد أن تدخل هاني أبوريدة -نائب رئيس اتحاد الكرة المصري وعضو المكتب التنفيذي للفيفا- من أجل عدم إصدار عقوبة قوية ضد مصر.

وأشارت الصحيفة الجزائرية إلى أن الفيفا يريد اكتساب مزيد من الوقت كي يتم التصالح بين الطرفين، على خلفية تبادل الاتهامات بين الطرفين في أعقاب مواجهتي القاهرة وأم درمان.

وكانت لجنة الانضباط بالفيفا قد استمعت إلى سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري- ومحمد روراوة -رئيس الاتحاد الجزائري- في أحداث المباراتين.

وكانت "حافلة" المنتخب الجزائري قد تعرضت للاعتداءات من جانب الجماهير المصرية، وتعرض أتوبيس منتخب مصر للاعتداء في السودان من جانب الجماهير الجزائرية، التي اعتدت أيضًا على الجماهير المصرية بعد المباراة مباشرة.

وشددت الصحيفة على أن العقوبة المنتظرة ستكون غرامة مالية على مصر، بالإضافة إلى نقل مباراتين خارج استاد القاهرة في أثناء تصفيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.