EN
  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2010

يختتم الجولات بزيارة قطر "فيفا" يبدأ زياراته لمرشحي مونديالي 2018 و2022

قطر ستكون في ختام الجولات التفتيشية

قطر ستكون في ختام الجولات التفتيشية

يبدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يوم الإثنين ولمدة شهرين جولته التفتيشية المكوكية للدول التسع المرشحة لاستضافة نهائيات كأس العالم لعامي 2018 و2022، وذلك بعد أسبوع واحد من نهاية النسخة التاسعة عشرة التي استضافتها جنوب إفريقيا وتوجت إسبانيا بلقبها للمرة الأولى في تاريخها.

  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2010

يختتم الجولات بزيارة قطر "فيفا" يبدأ زياراته لمرشحي مونديالي 2018 و2022

يبدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يوم الإثنين ولمدة شهرين جولته التفتيشية المكوكية للدول التسع المرشحة لاستضافة نهائيات كأس العالم لعامي 2018 و2022، وذلك بعد أسبوع واحد من نهاية النسخة التاسعة عشرة التي استضافتها جنوب إفريقيا وتوجت إسبانيا بلقبها للمرة الأولى في تاريخها.

ووصل وفد من الاتحاد الدولي مكون من خمسة أعضاء صباح الإثنين إلى مدينة أوساكا في زيارة تستغرق أربعة أيام لتفقد الملاعب والمرافق والبنى التحتية في المدينة والعاصمة طوكيو.

ويتوجه وفد الاتحاد الدولي بعد ذلك إلى كوريا الجنوبية وأستراليا وهولندا وبلجيكا (ترشيح مشترك بين البلدين) وروسيا وإنجلترا وإسبانيا والبرتغال (ترشيح مشترك بين البلدين) والولايات المتحدة، قبل أن تختتم جولتها في قطر.

وستقوم اللجنة بإعداد تقارير حول زياراتها وتقديمها إلى اللجنة التنفيذية التابعة للفيفا التي ستختار المضيفين لنسختي 2018 و2022 في الثاني من ديسمبر/كانون الأول المقبل في زيوريخ.

وقام وفد الاتحاد الدولي بقيادة رئيس الاتحاد التشيلي لكرة القدم هارولد ماين-نيكولس بمجرد وصوله إلى أوساكا بجولة عبر طائرة مروحية لملعب أوساكا الذي يتسع لـ83 ألف متفرج، وسيستضيف المباراتين الافتتاحية والنهائية.

وتعول اليابان على قوتها التنظيمية والمالية والتكنولوجية للظفر بشرف استضافة نهائيات هذا الحدث العالمي عام 2022. وسبق لليابان أن استضافت العرس العالمي مشاركة مع كوريا الجنوبية عام 2002، ثم استضافت دورة الألعاب الأولمبية الصيفية مرة واحدة (طوكيو 1964)، ودورة الألعاب الأولمبية الشتوية مرتين (1972 في سابورو وناجانو 1998).

وتقدمت دول اليابان وكوريا الجنوبية وأستراليا وقطر (جميعها أعضاء في الاتحاد الأسيوي لكرة القدم) بطلبات ترشيحها لاستضافة نسخة عام 2022 فقط، في حين أن الدول الستة الأخرى تقدمت بترشيحها لاستضافة نسخة 2018 أو 2022.

وفي حال حصلت أوروبا على شرف استضافة نسخة 2018 فسيتم استبعادها من سباق المنافسة على استضافة نسخة عام 2022.

وكانت اليابان تقدمت في الوهلة الأولى بترشيحها لاستضافة إحدى النسختين 2018 أو 2022، لكنها قررت في مايو/أيار الماضي تركيز ترشيحها على نسخة 2022 عقب التصريحات التي أدلى بها رئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر مطلع العام الحالي والتي كشف من خلالها بأنه يجري التحضير لاتفاق على استضافة القارة العجوز لمونديال 2018.

وكان رئيس الاتحاد الأسيوي القطري محمد بن همام قد أعلن الشهر الماضي تأييده لمحاولة استضافة أوروبا لنسخة 2018، مؤكدا تصميم القارة الأسيوية على استضافة كأس العالم 2022. يُذكر أن النسخة المقبلة مقررة في البرازيل عام 2014.

وفيما يلي برنامج الجولات التفتيشية لوفد الاتحاد الدولي:

اليابان: من 19 إلى 22 يوليو/تموز.

كوريا الجنوبية: من 22 إلى 25 يوليو/تموز.

أستراليا: من 26 إلى 29 يوليو/تموز.

هولندا وبلجيكا: من 9 إلى 12 أغسطس/آب.

روسيا: من 16 إلى 19 أغسطس/آب.

انكلترا: من 23 إلى 26 أغسطس/آب.

إسبانيا والبرتغال: من 30 أغسطس/آب إلى 2 سبتمبر/أيلول.

الولايات المتحدة: من 6 إلى 9 سبتمبر/أيلول.

قطر: من 13 إلى 17 سبتمبر/أيلول.