EN
  • تاريخ النشر: 22 أبريل, 2010

في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا "صاروخ" بايرن يخترق ليون رغم طرد المنحوس ريبيري

ريبيري خرج مطرودا في الشوط الأول

ريبيري خرج مطرودا في الشوط الأول

قاد الصاروخ الهولندي آرين روبن فريقه بايرن ميونيخ الألماني لفوز ثمين للغاية على ضيفه أولمبيك ليون الفرنسي بهدف نظيف، في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

  • تاريخ النشر: 22 أبريل, 2010

في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا "صاروخ" بايرن يخترق ليون رغم طرد المنحوس ريبيري

قاد الصاروخ الهولندي آرين روبن فريقه بايرن ميونيخ الألماني لفوز ثمين للغاية على ضيفه أولمبيك ليون الفرنسي بهدف نظيف، في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

وسجل روبن هدف اللقاء الوحيد من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الـ 69، ليواصل لاعب ريال مدريد الإسباني السابق التألق.

وكان روبن هو صاحب هدف تأهل بايرن على حساب مانشستر يونايتد الإنجليزي في دور الثمانية، بعدما سدد آنذاك كرة قوية "أيضا" بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء.

وسيكون بوسع بايرن التأهل للمباراة النهائية المقرر إقامتها على ملعب الريال، إذا تجنب الخسارة في لقاء الإياب يوم الثلاثاء المقبل.

وأنهى كل فريق المباراة بعشرة لاعبين، بعد طرد الفرنسي فرانك "بلال" ريبيري نجم البايرن في الدقيقة الـ 37، وجيرمي تولالان لاعب ليون في الدقيقة الـ 54.

وواصل بذلك النحس مطاردة ريبيري، إذ جاء الطرد ببطاقة حمراء مباشرة بسبب تدخل عنيف ضد البرازيلي ليساندرو مهاجم ليون.

وسيغيب اللاعب الفرنسي عن مباراة الإياب وقد يتعرض لعقوبة الإيقاف مباراتين ويغيب عن المباراة النهائية الحلم أيضًا إذا بلغها الفريق البافاري.

ويأتي كل ذلك بعد أيام قليلة من إجراء تحقيقات مع اللاعب بداعي ذهاب بعض لاعبي منتخب فرنسا لأحد بيوت الدعارة.

وقبل طرد ريبيري كان الجناح السريع بمثابة شعلة نشاط لا تهدأ على الجناح الأيسر، لكن الخروج ببطاقة حمراء قلل تماما من خطورة بايرن.

واستمر الهدوء بين الجانبين حتى تعرض تولالان للطرد، إثر حصوله على إنذارين في نحو أربع دقائق فقط، وأظهرت الإعادة التلفزيونية صحة الإنذار الأول، بينما تحوم شكوك كبيرة حول صحة البطاقة الصفراء الثانية.

ومع لعب كل فريق بعشرة لاعبين، سيطر بايرن على الكرة، وهدد مرمى ليون أكثر من مرة، حتى سجل روبن الهدف الثمين.

ومع الدقائق الأخيرة، كاد روبن أن يضيف الهدف الثاني، لكنه سدد كرة قوية ارتدت من حارس الفريق الزائر.

وسيلتقي الفائز من هذه المواجهة في النهائي مع الفائز من مواجهة برشلونة الإسباني حامل اللقب وإنتر ميلان الإيطالي الذي فاز على أرضه ذهابا 3-1.