EN
  • تاريخ النشر: 24 فبراير, 2010

في إياب دور الـ32 بكأس الاتحاد الأوروبي يوفنتوس يغازل التأهل.. وشبح الخروج يطارد ليفربول

اليوفي يقترب من التأهل

اليوفي يقترب من التأهل

أصبح أمام فريق يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم فرصة ذهبية للتأهل إلى دور الستة عشر لبطولة الدوري الأوروبي، عندما يستضيف فريق أياكس أمستردام الهولندي الخميس في إياب الدور الثالث (دور الـ32) للبطولة، بعدما قطع اليوفي شوطا كبيرا على طريق التأهل للدور الرابع، إثر فوزه 2-1 على أياكس في عقر داره، في مباراة الذهاب.

  • تاريخ النشر: 24 فبراير, 2010

في إياب دور الـ32 بكأس الاتحاد الأوروبي يوفنتوس يغازل التأهل.. وشبح الخروج يطارد ليفربول

أصبح أمام فريق يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم فرصة ذهبية للتأهل إلى دور الستة عشر لبطولة الدوري الأوروبي، عندما يستضيف فريق أياكس أمستردام الهولندي الخميس في إياب الدور الثالث (دور الـ32) للبطولة، بعدما قطع اليوفي شوطا كبيرا على طريق التأهل للدور الرابع، إثر فوزه 2-1 على أياكس في عقر داره، في مباراة الذهاب.

وتشهد مدينة تورينو الإيطالية صراعا عنيفا بين الفريقين اللذين سبق لهما التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، حيث يدرك كل فريق أن فرصته ما زالت قائمة في التأهل للدور التالي، وإن كانت معظم الضغوط على فريق أياكس بعد الهزيمة على ملعبه ذهابا.

وينتظر أن تشهد صفوف يوفنتوس بقيادة مديره الفني ألبرتو زاكيروني عودة مارتين كاسيريس مدافع أوروجواي والمهاجم الفرنسي المخضرم ديفيد تريزيجيه، بينما يستطيع زاكيروني الاستعانة باللاعبين فابيو كانافارو وماورو كامورانيزي لبعض الوقت، خلال هذه المباراة بعد تعافيهما من الإصابة.

وفي مباراة أخرى، يسعى فريق روما على الاستاد الأولمبي في العاصمة الإيطالية روما، إلى تحقيق الفوز على باناثينايكوس اليوناني، للتأهل إلى الدور التالي، بعد أن خسر روما 2-3 ذهابا على ملعب باناثينايكوس.

وبدا روما بشكل طيب في الآونة الأخيرة، بعدما تغلب على كاتانيا 1-صفر في الدوري الإيطالي؛ ليكون الفوز السابع له على التوالي في المسابقة، ويصبح الفريق على بعد خمس نقاط فحسب من إنتر ميلان، حامل اللقب ومتصدر جدول المسابقة.

ويأمل المدرب كلاوديو رانييري، المدير الفني لفريق روما، في أن تشهد المباراة عودة قائد فريقه فرانشيسكو توتي بعد تعافيه من الإصابة.

وفي ألمانيا، التي يشارك منها ثلاثة فرق فقط في دوري الأبطال، كان هناك أربعة فرق في الدوري الأوروبي، وفي حال نجاح هذه الفرق في الدور الثالث، بإمكان الكرة الألمانية التفوق على نظيرتها الإيطالية.

ولكن سقوط هرتا برلين أمام بنفيكا البرتغالي الاثنين بالهزيمة صفر-4 إيابا، بعد تعادل الفريقين 1-1 في مباراة الذهاب في برلين الأسبوع الماضي، قلص عدد الفرق الألمانية المتواجدة حتى الآن إلى ثلاثة فرق ستخوض جميعها جولة الإياب الخميس.

يحتاج فيردر بريمن الألماني إلى التغلب على ضيفه تفنتي أنشخيده الهولندي، بعدما خسر أمامه في هولندا صفر-1 ذهابا.

أما فريق فولفسبورج، حامل لقب الدوري الألماني "بوندسليجافتبدو فرصته جيدة في التأهل لدور الستة عشر على حساب ضيفه فياريال الإسباني الخميس، بعدما تعادل الفريقان 2-2 ذهابا في إسبانيا.

كان هامبورج هو الفريق الألماني الوحيد الذي حقق الفوز ذهابا، حيث تغلب على ضيفه أيندهوفن الهولندي 1-صفر، قبل مباراة الإياب بين الفريقين في هولندا.

أما ليفربول الإنجليزي -الذي هبط من دوري الأبطال إلى الدوري الأوروبي، بعد احتلال المركز الثالث في مجموعته بالدور الأول لدوري الأبطال- فيواجه اختبارا صعبا؛ حيث يحل ضيفا على يونيريا الروماني؛ الذي يملك فرصة جيدة، بعد أن خسر بهدف نظيف فقط في مباراة الذهاب بليفربول.

كما يحل فولهام الإنجليزي ضيفا على شاختار دونيتسك الأوكراني، بعد أن انتهت مباراة الذهاب بين الفريقين في لندن بفوز فولهام 2-1، كما يحل إيفرتون الإنجليزي ضيفا على سبورتنج لشبونة البرتغالي، بعدما تغلب عليه 2-1 أيضا في مباراة الذهاب.

وفي باقي المباريات يلتقي فناربخشة التركي مع ليل الفرنسي، بعد فوز ليل 2-1 ذهابا، وريد بول سالزبورج النمساوي مع ستاندر لييج البلجيكي، بعد فوز الأخير 3-2 ذهابا، وهابويل تل أبيب الإسرائيلي مع روبين كازان الروسي، بعد فوز الأخير 3-صفر ذهابا.

ويلتقي فالنسيا الإسباني مع بروج البلجيكي، بعد فوز فالنسيا 1-صفر ذهابا ومرسيليا الفرنسي مع كوبنهاجن الدنمركي، بعد فوز مرسيليا 3-1 ذهابا، وأندرلخت البلجيكي مع أتليتك بلباو، بعد تعادلهما 1-1 ذهابا، وجلطة سراء التركي مع أتليتكو مدريد، بعد تعادلهما بنفس النتيجة في مباراة الذهاب.