EN
  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2010

الداخلية الفرنسية تتخذ إجراءات حاسمة وفاة مشجع تحرم سان جيرمان من جماهيره في المباريات

حرمان باريس سان جيرمان من جماهيره

حرمان باريس سان جيرمان من جماهيره

قررت الداخلية الفرنسية إقامة مباراة أوكسير وباريس سان جرمان الثلاثاء المقبل ضمن نصف نهائي مسابقة كأس فرنسا لكرة القدم بدون جمهور بعد وفاة مشجع أمس الأربعاء عقب اشتباكات بين مشجعي فريق العاصمة أواخر فبراير/شباط الماضي.

  • تاريخ النشر: 18 مارس, 2010

الداخلية الفرنسية تتخذ إجراءات حاسمة وفاة مشجع تحرم سان جيرمان من جماهيره في المباريات

قررت الداخلية الفرنسية إقامة مباراة أوكسير وباريس سان جرمان الثلاثاء المقبل ضمن نصف نهائي مسابقة كأس فرنسا لكرة القدم بدون جمهور بعد وفاة مشجع أمس الأربعاء عقب اشتباكات بين مشجعي فريق العاصمة أواخر فبراير/شباط الماضي.

وكتب هورتفو في بيان "بعد وفاة مشجع لفريق العاصمة إثر إصابته الخطيرة خلال اشتباكات بين مثيري الشغب في مدرجات بولوني وأوتوي في ملعب بارك دي برانس، قررت تعزيز الإجراءات الأمنية في المباريات المقبلة لنادي باريس سان جرمانمضيفا "إذا لزم الأمر أن تقام المباريات دون جمهور فسيتم ذلك".

وتابع "بعد استشارة الاتحاد الفرنسي لكرة القدم وفريقي أوكسير وباريس سان جرمان؛ طلبت من عمدة يون اتخاذ قرار إقامة مباراة كأس فرنسا بين أوكسير وباريس سان جرمان دون جمهور في 23 مارس/آذار الجاري على ملعب إبيه-ديشان".

وأوضح أن هذا الإجراء "منسجم مع القرار الذي اتخذته الرابطة الفرنسية بإقامة مباراتي نيس مع باريس سان جرمان بعد غد السبت وباريس سان جرمان مع بولوني في 28 الجاري دون جمهور".

وختم "في المجموع، المباريات الثلاث المقبلة لباريس سان جرمان سواء في الدوري أو مسابقة الكأس ستقام بدون جمهور في المدرجات".

وكانت اشتباكات بين جماهير باريس سان جرمان اندلعت على هامش مباراة الفريق مع مرسيليا ضمن الدوري المحلي في 28 فبراير/شباط الماضي، وأصيب خلالها أحد المشجعين الذي فارق الحياة أمس.

كانت رابطة الدوري الفرنسي قالت إنه يتعين على نادي باريس سان جيرمان خوض مباراته على أرضه أمام بولوني في دوري الدرجة الأولى المحلي بدون جمهور بعد شغب مشجعيه خلال لقاء أولمبيك مرسيليا في مارس 2009.

وجرى اعتقال 18 مشجعا لسان جيرمان خلال الأحداث الأخيرة ويواجهون إجراءات جنائية، وقرر سان جيرمان إيقاف بيع تذاكر مبارياته خارج أرضه لمشجعيه حتى إشعار آخر.