EN
  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2012

هونتيلار ينقذ شالكه.. ومونشنجلادباخ يواصل السقوط

نادي شالكه الألماني

الدوري الألماني يزداد إثارة وسخونة

المهاجم الدولي الهولندي كلاس يان هونتيلار ينقذ فريقه شالكه الثالث من السقوط أمام مضيفه هوفنهايم

  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2012

هونتيلار ينقذ شالكه.. ومونشنجلادباخ يواصل السقوط

أنقذ المهاجم الدولي الهولندي كلاس يان هونتيلار فريقه شالكه الثالث من السقوط أمام مضيفه هوفنهايم؛ بإدراكه التعادل 1-1 في الدقائق العشر الأخيرة، فيما مني بوروسيا مونشنجلادباخ بالخسارة الثانية على التوالي إثر سقوطه أمام مضيفه هانوفر 1-2، يوم الأحد، في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

في المباراة الأولى على ملعب "راين نيكار اريناكاد شالكه أن يسقط للمرة الأولى في مبارياته الأربع الأخيرة وأن يلقى المصير الذي مني به مونشنجلادباخ أمام هوفنهايم (1-2) في المرحلة السابقة، وذلك بعدما تخلف حتى الدقيقة 80 بهدف سجله البوسني سجاد صلاحوفيتش في الدقيقة 30 من ركلة جزاء انتزعها سفن شيبلوك من لارس أونرستال، إلا أن هونتيلار تمكن من إنقاذ نقطة لفريق المدرب هوب ستيفنز الذي خسر الخميس الماضي على أرضه أمام أتلتيك بلباو الإسباني (2-4) في ذهاب الدور ربع النهائي من الدوري الأوروبي، بعدما أدرك التعادل قبل 10 دقائق على النهاية من ركلة جزاء أيضًا تسبب بها اندرياس بيك بعد إسقاطه النيجيري شينيدو أوباسي داخل المنطقة.

ورفع المهاجم الهولندي رصيده إلى 23 هدفًا ليتشارك صدارة الهدافين مع مهاجم بايرن ميونيح ماريو جوميز، فيما رفع شالكه رصيده إلى 54 نقطة في المركز الثالث بفارق 9 نقاط عن بوروسيا دورتموند المتصدر.

في المباراة الثانية، ألحق هانوفر الهزيمة الثانية على التوالي ببوروسيا مونشنجلادباخ بعد تلك التي تلقاها الأسبوع الماضي أمام هوفنهايم، ومن ثم تجمد رصيد فريق المدرب السويسري لوسيان فافر عند 51 نقطة في المركز الرابع، فيما رفع رصيده الشخصي إلى 41 نقطة فانتزع المركز الخامس.

ولم يكن بوروسيا مونشنجلادباخ في يوم سعده، فهو أولًا لم يستطع الوصول إلى شباك ضيفه المرهق جراء مشاركته في الدوري الأوروبي؛ حيث خسر الخميس أمام أتلتيكو مدريد 1-2 في العاصمة الإسبانية في ذهاب ربع النهائي، وثانيًّا لم يستطع الحفاظ على شباكه نظيفة.

وبعد شوط أول سلبي أداءً ونتيجةً من الجانبين، تمكن العاجي ديدييه يا كونان من وضع أصحاب الأرض في المقدمة بهدف السبق، بعد أن استغل كرة من الروسي كونستانتين روش تابعها بيمناه في شباك الحارس رون-روبرت تسيلر (57).

وعزز السنغالي مامي بيرم ضيوف بالهدف الثاني بعد هجمة مرتدة قادها يان شلاودروف ومررة كرة عرضية في مكان مناسب تابعها ضيوف في الشباك (76).

وقلص هافارد نورفيت الفارق بكرة أرسلها الفنزويلي خوان ارانجو إلى داخل المنطقة وتابعها الأول من زاوية صعبة (78).