EN
  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2011

هولندا تهزم ألمانيا وتحرز بطولة أوروبا للشباب

فرحة لاعبي هولندا

فرحة لاعبي هولندا

حقق المنتخب الهولندي أول ألقابه في بطولة الأمم الأوروبية لكرة القدم للشباب تحت 17 عامًا، بفوزه المثير على نظيره الألماني بخمسة أهداف في المباراة النهائية التي أقيمت في صربيا.

حقق المنتخب الهولندي أول ألقابه في بطولة الأمم الأوروبية لكرة القدم للشباب تحت 17 عامًا، بفوزه المثير على نظيره الألماني بخمسة أهداف في المباراة النهائية التي أقيمت في صربيا.

وعدل منتخب هولندا الذي فاز على ألمانيا أيضًا في دور المجموعات 2 -0، تأخره مرتين في ثالث نهائي يخوضه في هذه الفئة العمرية، ليثأر من هزيمته 2-1 على يد المنتخب الألماني بالذات في المباراة التي أجريت بينهما في عام 2009.

ومنح ساميد يسيل ألمانيا التقدم مبكرًا بعد أن اجتاز اثنين من مدافعي هولندا ليودع الكرة الشباك.

وبدا بعدها أن الألمان في طريقهم إلى تكرار النجاح الذي حققوه في عام 2009، بعد أن تقدم أوكان أيدين 2-1 للمنتخب الألماني بتسديدة رائعة من مسافة بعيدة بعد وقت قصير من تسجيل دي فيلينا هدف التعادل، إلا أن اللاعب نفسه عدل النتيجة ثانية قبل نهاية الشوط الأول ليدفع فريقه نحو الهيمنة على أجواء اللقاء في الشوط الثاني.

وسيطرت هولندا على المباراة، بعدما سجل الجناح ممفيس ديباي هدفًا عقب انطلاقة رائعة. ودفع المدافع تيرينسي كونجولو فريقه إلى التقدم 4-2 بتسديدة من مسافة قريبة.

وتوج كيلي إبيسيليو الصاعد بقوة في صفوف نادي أرسنال الإنجليزي وأحد أبرز اللاعبين في البطولة؛ النتيجة لصالح منتخب بلاده في الدقائق الأخيرة من اللقاء؛ حيث سدد من مسافة 13 مترًا لتسكن الكرة الشباك عقب تناقل المنتخب الهولندي الكرة بسرعة.

وتأهلت ستة منتخبات من أصل ثمانية شاركت في البطولة الأوروبية للعب في كأس العالم تحت 17 عامًا بالمكسيك التي ستقام في الفترة بين الثالث عشر من يونيو/حزيران والعاشر من يوليو/تموز المقبلين.

وبعيدًا عن مباراة هولندا وألمانيا، ستمثل منتخبات إنجلترا والدانمارك وجمهورية التشيك وفرنسا؛ القارة الأوروبية في كأس العالم.