EN
  • تاريخ النشر: 27 أبريل, 2011

هجوم بالأسلحة البيضاء على لاعبي الاتحاد السكندري

جماهير الاتحاد غاضبة من لاعبي الفريق

جماهير الاتحاد غاضبة من لاعبي الفريق

هاجم جمهور الاتحاد السكندري ملعب التدريب بالنادي، يوم الأربعاء، أثناء أداء اللاعبين تدريباتهم في إطار الاستعدادات لمباراة المصري البورسعيدي، الثلاثاء المقبل، ضمن فعاليات الأسبوع التاسع عشر للدوري المصري لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 27 أبريل, 2011

هجوم بالأسلحة البيضاء على لاعبي الاتحاد السكندري

هاجم جمهور الاتحاد السكندري ملعب التدريب بالنادي، يوم الأربعاء، أثناء أداء اللاعبين تدريباتهم في إطار الاستعدادات لمباراة المصري البورسعيدي، الثلاثاء المقبل، ضمن فعاليات الأسبوع التاسع عشر للدوري المصري لكرة القدم.

تعود تفاصيل الوقعة إلى اشتباك اللاعب سيد فريد مع أحد المشجعين الذين حضروا التدريب بعد تعرُّضه لسيل من الهتافات العدائية؛ الأمر الذي دفع اللاعب إلى الدخول في مشادة مع المشجع، فجاء الرد سريعًا من الجماهير التي نزلت أرضية الملعب من فورها واشتبكت مع اللاعبين.

وفشلت جميع محاولات محمد عمر مدير الكرة في السيطرة على الموقف تمامًا؛ حيث اجتاحت الجماهير أرضية الملعب بالأسلحة البيضاء واشتبكت مع اللاعبين، قابله استعمال اللاعبين قطعًا حديديةً، فتحوَّل استاد الإسكندرية إلى أحداث هرج ومرج.

وتعرَّض اللاعب عطية البلقاسي مدافع الفريق للإصابة من جراء تلك الاشتباكات التي وقعت بين اللاعبين والجماهير.

واتهمت الجماهير السكندرية اللاعبين بتعاطي المخدرات وأشياء أخرى؛ ما كان سببًا رئيسيًّا في تذبذب النتائج في الفترة الأخيرة، وبات الفريق قاب قوسين أو أدنى من الهبوط إلى دوري الدرجة الأولى.

يُذكَر أن جماهير الاتحاد هجمت على اللاعبين في استاد جهاز الرياضة العسكري عقب الهزيمة القاسية التي مني بها الفريق أمام طلائع الجيش (1-3)، وحطموا سورًا في أحد المدرجات، وغرف خلع ملابس لاعبي الفريقين.