EN
  • تاريخ النشر: 29 سبتمبر, 2009

الفريق يعسكر في دبي قبل السفر للمنامة نيوزلندا تواجه البحرين في المنامة بتشكيلة مكتملة

نيوزيلندا تحلم كذلك بالمونديال

نيوزيلندا تحلم كذلك بالمونديال

اختار ريكي هربرت مدرب منتخب نيوزيلندا يوم الثلاثاء، تشكيلة مؤلفة من 19 لاعبا لمواجهة البحرين في ذهاب الملحق الأسيوي- الأوقياني المؤهل لمونديال جنوب إفريقيا 2010.

اختار ريكي هربرت مدرب منتخب نيوزيلندا يوم الثلاثاء، تشكيلة مؤلفة من 19 لاعبا لمواجهة البحرين في ذهاب الملحق الأسيوي- الأوقياني المؤهل لمونديال جنوب إفريقيا 2010.

وتقام مباراة الذهاب في المنامة في 10 أكتوبر/تشرين أول، والإياب في ولنجتون في 14 نوفمبر/تشرين ثان.

ويتأهل الفائز من المواجهتين مباشرة إلى كأس العالم، وفي حال فوز البحرين ستكون مشاركتها الأولى في النهائيات، في حين ستكون مشاركة نيوزيلندا الأولى منذ 1982 في حال تأهلها.

وسيقود لاعب بلاكبيرن روفرز الإنجليزي -المخضرم ريان نيلسن (32 عاما)- المنتخب الذي يتوقع أن تكون تشكيلته مشابهة لتلك التي فازت على الأردن 3-1 في عمان الشهر الماضي.

واحتفظ المهاجم روري فالون ولاعب الوسط مايكل ماجلينشي بمكان لهما في التشكيلة بعد انطلاقتهما الجيدة، في حين شهدت التشكيلة عودة كريس كلين (سلتيك) وكريس وود (وست برومويتش ألبيون) بعد شفائهما من الإصابة.

وقال هربرت: "تعلمون أنه سنحت لنا عدة فرص في الأعوام الأربعة الماضية، لترتيب أمور الفريق والتقدم إلى ما وصلنا إليه الآن. لا شك أن مواجهتي البحرين غاية في الأهمية".

ويستمر غياب الحارس جلين موس بعد إيقافه أربع مباريات في مباراة نيوزيلندا الأخيرة، ضمن تصفيات أوقيانيا أمام فيجي في نوفمبر/تشرين ثان 2008.

وعدا عن غياب موس، لا تعكر تشكيلة هربرت أية إصابات أو غيابات: "اضربوا على الخشب، سنذهب إلى معسكر تدريبي في دبي بتشكيلة كاملة، سيكون مهما لمباراة المنامة".