EN
  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2011

جماهير الاتحاد تخشى السقوط أمام العالمي نور يدخل المستشفى.. وديمتري يحذر من الاستهانة بالنصر

محمد نور تعرض لأزمة صحية طارئة

محمد نور تعرض لأزمة صحية طارئة

تعرض محمد نور قائد فريق الاتحاد لكرة القدم لأزمة صحية تهدد مشاركته في مواجهة فريقه أمام النصر، يوم الأحد، في ذهاب الدور ربع النهائي في بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال، حيث ينتظر أن يغيب عن تدريبات يوم الجمعة بقرار طبي.

  • تاريخ النشر: 27 مايو, 2011

جماهير الاتحاد تخشى السقوط أمام العالمي نور يدخل المستشفى.. وديمتري يحذر من الاستهانة بالنصر

تعرض محمد نور قائد فريق الاتحاد لكرة القدم لأزمة صحية تهدد مشاركته في مواجهة فريقه أمام النصر، يوم الأحد، في ذهاب الدور ربع النهائي في بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال، حيث ينتظر أن يغيب عن تدريبات يوم الجمعة بقرار طبي.

وذكرت صحيفة "الاقتصادية" السعودية أن اللاعب نقل إلى مستشفى بمكة المكرمة، بسبب معاناته من ضيق في التنفس عقب مباراة فريقه أمام الهلال الثلاثاء الماضي، في دور الـ16 من دوري أبطال أسيا، الذي كسبه فريقه 3-1، وتأهله في ضوئه إلى دور الثمانية، وخضع لفحوص طبية، قبل أن يتلقى العلاج اللازم، ما جعله يتجاوز مرحلة الخطر، ولكن الطبيب المختص فضل انتظاره لساعات ليطمئن على حالته الصحية.

وسادت حال من القلق بين جماهير الاتحاد بعد معرفة خبر نقل نور للمستشفى، خاصة بعد تألقه في مباراة فريقه أمام الهلال السعودي في دوري أبطال أسيا؛ التي فاز بها العميد 3-1، وتأمل جماهير الاتحاد عودة نور قبل مواجهة النصر؛ أملا في الفوز والظفر بأحد الألقاب التي غاب عنها العميد لفترة.

وقام عدد من أعضاء مجلس إدارة النادي بصحبة اللاعبين إلى مكة المكرمة بزيارة اللاعب؛ للاطمئنان عليه ومعرفة حالته الصحية؛ حيث أكد نور تماثله للشفاء وعودته قريبا إلى الملعب.

من جهة أخرى استأنف الفريق الاتحادي تدريباته صباح الخميس، استعدادا للمواجهة المرتقبة أمام النصر على إستاد الملك فهد الدولي بالرياض، وألزم ديمتري جميع اللاعبين بإجراء تدريبات صباحية ومسائية حتى عصر السبت موعد المغادرة للرياض.

وكان المدرب البلجيكي ديمتري قد ركز في الحصة التدريبية على رفع معدل اللياقة البدنية، وشهدت عودة رضا تكر، بعد شفائه من الإصابة التي تعرض لها في لقاء النصر، في الجولة الأخيرة من دوري زين السعودي، في الوقت الذي غاب عنها نونو أسيس؛ الذي أثبتت الفحوص التي خضع لها إصابته بتمزق يحتاج إلى ستة أسابيع قبل عودته مرة أخرى للملاعب؛ ما يعني نهاية موسمه مع ناديه، في ظل عدم رغبة إدارة النادي في التجديد معه.