EN
  • تاريخ النشر: 20 يناير, 2010

الفريقان يسعيان لتحقيق أولى بطولات الموسم نهائي مثير بين الهلال والشباب في كأس الأمير فيصل

الشباب والهلال يتنافسان على كأس الأمير فيصل

الشباب والهلال يتنافسان على كأس الأمير فيصل

يلتقي فريقا الهلال والشباب -حامل اللقب- في نهائي كأس الأمير فيصل بن فهد يوم الخميس، وكل منهما يسعى إلى تحقيق أولى بطولات الموسم وإضافة إنجاز جديد إلى سجله الذهبي، فـ"الزعيم" صاحب البطولات العديدة والجماهيرية الكبيرة يبحث عن اللقب رقم 49، بينما يبحث "الليث الأبيض" عن البطولة رقم 21.

  • تاريخ النشر: 20 يناير, 2010

الفريقان يسعيان لتحقيق أولى بطولات الموسم نهائي مثير بين الهلال والشباب في كأس الأمير فيصل

يلتقي فريقا الهلال والشباب -حامل اللقب- في نهائي كأس الأمير فيصل بن فهد يوم الخميس، وكل منهما يسعى إلى تحقيق أولى بطولات الموسم وإضافة إنجاز جديد إلى سجله الذهبي، فـ"الزعيم" صاحب البطولات العديدة والجماهيرية الكبيرة يبحث عن اللقب رقم 49، بينما يبحث "الليث الأبيض" عن البطولة رقم 21.

وستكون المباراة مثيرة من قبل الفريقين، حيث من المتوقع أن يدفع البرتغالي جيمي باشيكو مدرب الشباب بجميع عناصره على مستوى الفريق الأول في هذه المباراة بدايةً بالحارس وليد عبد الله في حراسة المرمى ونايف القاضي وسند شراحيلي وعبد الله شهيل وعبد العزيز الأسطى في الدفاع، وأحمد عطيف وعلي عطيف وعبد العزيز اليوسف وسعيد العيسى في الوسط وعبد العزيز السعران وفيصل السلطان في الهجوم.

وحرص باشكو خلال الأيام الماضية على تجهيز لاعبيه فنيّا وبدنيا من خلال الحصص التدريبية المكثفة منذ تأهل الفريق للمباراة النهائية.

وعلى الجهة الأخرى، سيستعين البلجيكي بيتر مومارت مدرب الفريق الرديف للهلال بنفس العناصر التي شاركت في مباراة الأهلي، بالإضافة إلى المدافع أسامة هوساوي لحاجة الفريق لخدماته في هذه المباراة.

ولن تخرج تشكيلة الهلال عن حسن العتيبي في حراسة المرمى، وحسن خيرات وعبد الله الدوسري (أسامة هوساوي) ومحمد نامي وعبد الله الزوري في الدفاع، وعبد اللطيف الغنام وعمر الغامدي وسلمان الفرج ونواف العابد وأحمد الفريدي في الوسط، وأحمد الصويلح في الهجوم.

استهلّ الهلال مشواره بعد أن وضعه نظام البطولة في المجموعة الأولى بالفوز على الشعلة بهدفٍ نظيف، ثم كسب الرياض بهدفين دون رد، قبل أن يسحق الوطني بسبعة أهداف مقابل هدفٍ ويحقق فوزا صعبا على منافسه التقليدي النصر بهدفين لواحد ومن ثم يسقط في فخ التعادل أمام الشباب.

وفي جولة الإياب فاز على الشعلة ولكن الفريق اعتبر خاسرا ومنحت النقاط الثلاث للمنافس؛ كونه أشرك 6 لاعبين فوق سن الـ23 سنة في مخالفة للوائح البطولة، لكن هذه الخسارة لم تؤثر على الفريق، حيث حقق الفوز على الرياض بهدفين وعلى الوطني بخمسة أهداف مقابل هدفين وتعادل مع النصر (2-2) قبل أن يختتم مشواره في دوري المجموعات بالخسارة أمام الشباب بهدفين دون مقابل.

تمكن الهلال في ربع النهائي من تجاوز أبها بهدفين دون مقابل سجلهما أحمد الصويلح وحسن خيرات، وفي نصف النهائي استضاف الأهلي وتغلب عليه بأربعة أهداف لثلاثة بعد التمديد، سجل الهلال خلال مبارياته في البطولة 27 هدفا بينما اهتزت شباكه 9 مرات.

فيما بدأ الشباب مشواره في البطولة بالفوز على الرياض بثلاثة أهداف لهدف، قبل أن يخسر أمام النصر بثلاثة أهداف لهدفين، وبعدها استعاد نغمة الفوز وتجاوز الشعلة بهدفين لواحد قبل أن يخسر أمام الوطني بالاحتجاج المقدم من الأخير لإشراكه ستة لاعبين فوق سن الـ23، ثم تعادل مع الهلال بدون أهداف.

وفي مرحلة الإياب، حقق الشباب نتائج مميزة حاصدا العلامة الكاملة حيث تغلب على الرياض بأربعة أهداف لهدف وعلى النصر بأربعة أهداف لهدفين وعلى الشعلة بهدفٍ نظيف وعلى الوطني بهدفين لواحد وعلى الهلال بهدفين دون مقابل.

وفي ربع النهائي فاز الشباب على مضيفه الأنصار بهدفين نظيفين، قبل أن يعبر الفتح في نصف النهائي بصعوبةٍ عندما حول خسارته بهدفين إلى فوز بثلاثة، سجل الفريق خلال مشواره في البطولة 25 هدفا بينما استقبلت شباكه 11 هدفا.