EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2011

عصا "ديمتري" السحرية تُعيد الأمجاد للعميد نمور الاتحاد تثأر من الهلال.. وتُطيح به من دوري الأبطال

فرحة الاتحاد بالفوز على الغريم التقليدي الهلال

فرحة الاتحاد بالفوز على الغريم التقليدي الهلال

تأهل الاتحاد السعودي الملقب بالعميد إلى دور الثمانية من بطولة دوري الأبطال الأسيوي، بعد فوزه الكبير على مواطنه الهلال بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي جرت بينهما على استاد الأمير عبد الله الفيصل؛ ليثأر بذلك نجوم الاتحاد من الزعيم، خاصة وأن الأخير سبق وأن تغلب عليه في الدوري السعودي.

  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2011

عصا "ديمتري" السحرية تُعيد الأمجاد للعميد نمور الاتحاد تثأر من الهلال.. وتُطيح به من دوري الأبطال

تأهل الاتحاد السعودي الملقب بالعميد إلى دور الثمانية من بطولة دوري الأبطال الأسيوي، بعد فوزه الكبير على مواطنه الهلال بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي جرت بينهما على استاد الأمير عبد الله الفيصل؛ ليثأر بذلك نجوم الاتحاد من الزعيم، خاصة وأن الأخير سبق وأن تغلب عليه في الدوري السعودي.

ويدين الاتحاد بالفضل إلى ديمتري -المدير الفني للفريق- الذي يمتلك العصا السحرية، التي قادت العميد للفوز بنتيجة كبيرة على الغريم التقليدي الزعيم، وذلك في أول مباراة رسمية له منذ توليه مسؤولية التدريب.

جاءت بداية المباراة سريعة من جانب لاعبي الفريقين ودون أن تدخل مرحلة "جس النبض"؛ حيث إنهما تبادلا الهجمات، وبدت لدى كل منهما رغبة في تسجيل هدف يربك به حسابات المنافس، وتوالت الفرص الضائعة واحدة تلو الأخرى.

وكانت أولى الفرص الحقيقية في الدقيقة الثانية عن طريق محمد نور، بعد أن تباطأ في تسديد الكرة داخل منطقة الجزاء، تلاها مباشرة فرصة ضائعة للجزائري عبد المالك زياية.

شعر لاعبو الهلال بخطورة الموقف، فبادلوا المنافس الهجمات، وأنقذ حمد المنتشري كرة عرضية من لي يونج، وأسفرت الدقيقة 15 عن هدف التقدم للعميد، عندما قدم نور كرة هدية على طبق من ذهب إلى البرتغالي نونو أسيس لم يجد صعوبةً في إيداعها الشباك.

لم يمر الوقت على هدف التقدم طويلا، فبعدها بدقيقتين تلقى عبد المالك زياية كرةً عرضيةً انقض عليها برأسه في المرمى مسجلا الهدف الثاني وسط أفراح جماهير العميد.

اعتمد لاعبو الهلال على الثنائي السويدي وليهامسون ومحمد الشلهوب في محاولة لتقليص فارق النتيجة خلال شوط المباراة الأول، لكن دون جدوى لينتهي الشوط الأول بتقدم الاتحاد بهدفين نظيفين.

وفي الشوط الثاني، حاول الهلال السعودي تسجيل هدف مبكر على أمل العودة لأجواء اللقاء من جديد، إلا أن الدقيقة 60 جاء معها الهدف الثالث، عندما مرر محمد نور كرةً بينيةً أخرى إلى البرتغالي نونو أسيس، الذي استغل تقدم الحارس عن مرماه ووضعها من فوقه في المرمى

وانتظر الهلال طويلا حتى جاءت الدقيقة 82 لتشهد معها الهدف الأول والوحيد عن طريق عبد العزيز الدوسري، الذي لمح تقدم الحارس مبروك زايد عن مرماه ووضعها من فوقه في المرمى، وتوالت الفرص الضائعة للاعبي الزعيم في محاولة لتسجيل أهداف أخرى، إلى أن أطلق حكم اللقاء "صافرة" النهاية معلنًا فوز الاتحاد باللقاء.

وأسفرت بقية مباريات يوم الثلاثاء عن تأهل سباهان أصفهان الإيراني للدور المقبل بتغلبه على بونيودكور الأوزبكي 3-1، وجيونبك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي على تيدا تيانجين الصيني بثلاثية نظيفة، وسيريزو أوساكا الياباني على مواطنه جامبا أوساكا بهدف وحيد.