EN
  • تاريخ النشر: 02 مايو, 2010

بدون مشاركة أبطال الفراعنة نجوم العالم وإفريقيا يحتفلون بتأهل الخضر للمونديال

الجماهير الجزائرية ستتواجد في المدرجات

الجماهير الجزائرية ستتواجد في المدرجات

يدرس الاتحاد الجزائري لكرة القدم إقامة مهرجان واحتفالية خاصة بمناسبة تأهل الخضر إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 للمرة الثالثة في تاريخه، على إستاد 5 يوليو، بإقامة مباراة بين منتخبي العالم وإفريقيا، وبحضور مجموعة من رموز كرة القدم العالمية، وستقام تلك الاحتفالية يوم الـ27 من مايو،وسيكون برعاية رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة.

  • تاريخ النشر: 02 مايو, 2010

بدون مشاركة أبطال الفراعنة نجوم العالم وإفريقيا يحتفلون بتأهل الخضر للمونديال

يدرس الاتحاد الجزائري لكرة القدم إقامة مهرجان واحتفالية خاصة بمناسبة تأهل الخضر إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 للمرة الثالثة في تاريخه، على إستاد 5 يوليو، بإقامة مباراة بين منتخبي العالم وإفريقيا، وبحضور مجموعة من رموز كرة القدم العالمية، وستقام تلك الاحتفالية يوم الـ27 من مايو،وسيكون برعاية رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة.

وأكدت صحيفة "الخبر" الجزائرية أن عددا من رموز الكرة العالمية أبدوا موافقتهم على حضور تلك الاحتفالية، وجاء من أبرز النجوم الذين تم توجيه الدعوة لهم للحضور هم اللّؤلؤة السوداء بيليه، إلى جانب زيكو ورونالدو من البرازيل، وروبيرتو باجيو وديل بيرو من إيطاليا، وصاحب الرقم القياسي في عدد الأهداف في دورة نهائية واحدة لكأس العالم.

ومن المقرر توجيه الدعوة أيضا إلى جوست فونتان (13 هدفا في دورة السويد سنة 1958)، وعبيدي بيليه من غانا، وروجيه ميلا من الكاميرون، وزين الدين زيدان وديديي ديشان من فرنسا، وكايتا من مالي وماجر وبلّومي من الجزائر، ورومينيجيه وبيكنباور من ألمانيا وغيرهم من النجوم.

ولم يتوقف الأمر عند النجوم العالميين فحسب ولكنه وصل إلى بعض رموز كرة القدم العربية على غرار السعودي سامي الجابر، بالإضافة إلى بعض النجوم من المغرب وتونس والعراق والإمارات.

وتجاهلت اللجنة المنظمة لتلك الاحتفالية توجيه دعوة لبعض نجوم كرة القدم المصرية والتوجه إلى الجزائر للحضور ومشاركة الخضر فرحتهم بالتأهل للمونديال.

ونظرا للعدد الكبير من قبل النجوم اللذين سيحضرون المهرجان فقد تقرر تغيير اللاعبين كل عشرة دقائق من الجانبين، حتى تتاح الفرصة للجميع للمشاركة.

ويعتبر المنظّمون بأن حضور 56 أسطورة كروية عالمية يعتبر حدثا تاريخيا؛ حيث لم يسبق أن اجتمع هذا القدر من اللاّعبين في بلد واحد.

وعلى اعتبار أن المونديال يقام في جنوب إفريقيا، فقد تم توجيه الدعوة لابنة الرئيس الأسبق لجنوب إفريقيا نيلسون مانديلا، لتكون ضيفة شرف، وتتولى أيضا إلقاء الكلمة الافتتاحية، وتشرف أيضا على عملية توزيع الجوائز على كل اللاّعبين الذين سيتم تكريمهم بالجزائر.