EN
  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2010

بهدف في مرمى سمبدوريا نابولي يستعيد المركز الرابع

نابولي استعاد حقبة مارادونا

نابولي استعاد حقبة مارادونا

استعاد نابولي المركز الرابع من روما بعدما تغلب على ضيفه سمبدوريا بهدف نظيف يوم الأحد على ملعب "سان باولوفي المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإيطالي، التي تختتم لاحقا بلقاء القمة بين الغريمين يوفنتوس وميلان.

  • تاريخ النشر: 10 يناير, 2010

بهدف في مرمى سمبدوريا نابولي يستعيد المركز الرابع

استعاد نابولي المركز الرابع من روما بعدما تغلب على ضيفه سمبدوريا بهدف نظيف يوم الأحد على ملعب "سان باولوفي المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإيطالي، التي تختتم لاحقا بلقاء القمة بين الغريمين يوفنتوس وميلان.

وكان روما قد صعد إلى المركز الرابع بعد فوزه على كييفو بهدف نظيف يوم السبت، لكن هدفا من الأرجنتيني جيرمان جوستافو دينيس (71) كان كافيا لكي ينتزع نابولي -الذي يستعيد هذا الموسم ذكريات تألقه خلال حقبة الأرجنتيني دييجو مارادونا؛ توج باللقب عامي 1987 و1990- المركز الرابع مجددا بعدما رفع رصيده إلى 33 نقطة بفارق نقطة أمام روما، وبفارق الأهداف خلف يوفنتوس الثالث.

وحافظ الفريق الجنوبي على سجله الخالي من الهزائم منذ أن استلم الإشراف عليه وولتر ماتزاري في أوائل أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بدلا من روبرتو دونادوني، فلم يذق طعم الهزيمة للمباراة الثانية عشرة على التوالي.

وواصل بارما نتائجه السيئة مؤخرا ومني بهزيمته الثالثة على التوالي، وجاءت على يد مضيفه ليفورنو بهدفين، سجلهما فرانشيسكو تافانو (22) وكريستيانو لوكاريلي (62)، مقابل هدف للسويسري بليريم دزيمايلي (68).

واستفاد فيورنتينا من سقوط بارما ليصعد إلى المركز السادس بعدما حول تأخره أمام ضيفه باري إلى فوز بهدفين للروماني أدريان موتو (38) والأرجنتيني خوسيه إينياسيو كاستيو (74)، مقابل هدف للبرازيلي باولو دي سوزا باريتو (25)، في مباراة شهدت طرد الأرجنتيني سيرجيو الميرون (58) من الخاسر، وكاستيو من الفائز (80).

وعمق باليرمو جراح ضيفه أتالانتا بالفوز عليه بهدف، سجله الأروروجوياني ايديسون كافاني (70 من ركلة جزاء).

ويبدو أن استقالة المدرب أنتونيو كونتي لم تعطِ مفعولها المعنوي بالنسبة لأتالانتا، الذي أشرف عليه في مباراة اليوم مدرب فريق الشباب وولتر بوناتشينا.

ولم يذق أتالانتا طعم الفوز سوى في ثلاث مناسبات هذا الموسم من أصل 18 مباراة في الدوري المحلي، ما جعله يقبع في المركز التاسع عشر قبل الأخير بفارق نقطة عن سيينا متذيل الترتيب.

وعاد كالياري من ملعب مضيفه بولونيا بفوز ثمين بفضل هدف سجله أليساندرو ماتري (66).

وانتهت مباراة أودينيزي وضيفه لاتسيو بالتعادل بهدف لانتونيو دي ناتالي (27)، مقابل هدف لسيرجيو فلوكاري (16)، فيما تغلب جنوى على كاتانيا بهدفين للهندوراسي دافيد سوازو (36) وجوزيبي سكولي (71).

ولعب كاتانيا بعشرة لاعبين بعد طرد جوزيبي بيلوتشي (28).