EN
  • تاريخ النشر: 05 أكتوبر, 2011

ميسي: المنتخب الأرجنتيني لا يعتمد على لاعب بمفرده

ميسي يستعد مع رفاقه لتصفيات كأس العالم

ميسي يستعد مع رفاقه لتصفيات كأس العالم

أعرب ميسي عن أمله أن يقدِّم الفريق بداية جيدة في التصفيات، وأن يحقق الفوز على شيلي ثم فنزويلا.

أكد لاعب كرة القدم الأرجنتيني الشهير ليونيل ميسي، أن منتخب بلاده لا يعتمد على لاعب واحد بمفرده، بل على الأداء الجماعي، بصفته فريقًا متكاملاً، خاصةً عندما يواجه فريقًا قويًّا وعنيدًا مثل منتخب شيلي.

ووصل ميسي نجم برشلونة الإسباني إلى الأرجنتين، يوم الثلاثاء، للمشاركة مع منتخب بلاده في مباراتَيْه ضد شيلي الجمعة، وفنزويلا الثلاثاء المقبل، في الجولتين الأولى والثانية من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وأعرب ميسي عن أمله أن يقدِّم الفريق بداية جيدة في التصفيات، وأن يحقق الفوز على شيلي ثم فنزويلا.

وقال ميسي: "نتوقع أن تسير الأمور على ما يُرام. المهم أن يلعب المنتخب جيدًا مثلما كان في آخر مباراة ودية خاضها".

 ونفى ميسي أن يكون الفريق لا يزال يعاني من الضغوط. وقال: "المنتخب الأرجنتيني يضم مجموعة من اللاعبين المتميزين. علينا أن نحوِّل النتائج السلبية إلى إيجابية".

وتلقَّى المنتخب الأرجنتيني (راقصو التانجو) صدمة كبيرة في يوليو/تموز الماضي عندما خرج مبكرًا من دور الثمانية في بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) التي استضافتها بلاده. وأسفر هذا الخروج المبكر وغير المُتوقَّع للفريق عن إقالة المدرب سيرخيو باتيستا المدير الفني للفريق.

وكان المنتخب الأرجنتيني مرشحًا بقوة للفوز بلقب هذه البطولة على أرضه، لكن الخروج المبكر بدد آمال لاعبي الفريق مثل ميسي، وآمال المشجعين الذين كانوا يحلمون بإحراز اللقب لإنهاء حالة الجدب التي سيطرت على الفريق على مدار 18 عامًا، فشل خلالها في الفوز بأي لقب.

كما ضاعف الخروج المبكر من كوبا أمريكا 2011 محنة المنتخب الأرجنتيني الذي خرج صفر اليدين من كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا عندما خسر بقيادة مديره الفني دييجو مارادونا أمام المنتخب الألماني بأربعة أهداف نظيفة في دور الثمانية للبطولة.

وحل أليخاندرو سابيلا مكان باتيستا في تدريب المنتخب الأرجنتيني. واستهل سابيلا مسيرته مع الفريق بثلاثة انتصارات وهزيمة واحدة في أربع مباريات ودية متتالية خاضها الفريق في الأسابيع القليلة الماضية.

وأوضح ميسي أن المنتخب الأرجنتيني سيخوض في الفترة المقبلة عدة اختبارات صعبة للغاية في تصفيات كأس العالم 2014.

وأضاف أن المباراة الأولى للفريق في التصفيات تحظى بأهمية بالغة؛ نظرًا لإقامتها بين جماهير الفريق وفي مواجهة منافس صعب مثل منتخب شيلي. وإذا اجتاز هذه العقبة بنجاح ستكون المباريات التالية أكثر سهولةً.

وأشار ميسي إلى أن منتخب شيلي يتسم بالضغط الشديد على منافسه، كما يتميز بقدراته العالية في استعادة الكرة بعد فقدها؛ ما يضاعف من صعوبة مواجهته.

وأعرب ميسي أيضًا عن تفاؤله رغم تأكيده أن المنتخب الأرجنتيني لا يزال بحاجة إلى مزيد من العمل، خاصةً أنه قضى شهرين فقط بقيادة سابيلا.