EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2010

النصر والاتحاد يتخلصان من مدربيهما وأجانبهما موسم الانتقالات ينعش الدوري السعودي بـ 30 مليون دولار

الدوري السعودي سيشهد حركة تنقلات واسعة في الشتاء المقبل

الدوري السعودي سيشهد حركة تنقلات واسعة في الشتاء المقبل

تستعد الأندية السعودية المشارِكة في دوري المحترفين في الموسم الجاري لحركة انتقالات واسعة ستشهدها فترة الانتقالات الشتوية التي ستبدأ في شهر يناير المقبل، وستستمر حتى نهايته، وخاصة وأن هذه الانتقالات قد تصل قيمتها إلى حوالي 30 مليون دولار.

  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2010

النصر والاتحاد يتخلصان من مدربيهما وأجانبهما موسم الانتقالات ينعش الدوري السعودي بـ 30 مليون دولار

تستعد الأندية السعودية المشارِكة في دوري المحترفين في الموسم الجاري لحركة انتقالات واسعة ستشهدها فترة الانتقالات الشتوية التي ستبدأ في شهر يناير المقبل، وستستمر حتى نهايته، وخاصة وأن هذه الانتقالات قد تصل قيمتها إلى حوالي 30 مليون دولار.

ولاحت في أفق كافة الأندية -بلا استثناء- بوادر تغيير ستطال قائمة طويلة من اللاعبين الأجانب؛ الذين فشلوا في تثبيت أقدامهم مع فرقهم.

المفارقة العجيبة أن فترة التسجيل ستصادف فترة توقف للدوري المحلي التي ستستمر قرابة شهر ونصف لدواعي مشاركة المنتخب السعودي الأول لكرة القدم في كأس الأمم الأسيوية في الدوحة التي لم يتبق على بدايتها سوى 18 يوما فقط.

فترة التوقف دفعت إدارات الأندية إلى التفكير جدياً باستثمارها عبر تغيير الأجهزة الفنية التي لم تقدم ما يشفع لها بالاستمرار.

فريق النصر ربما سيكون أكثر الأندية التي ستشهد تغييرات عدة سواء في الرباعي الأجنبي المكون من الرومانيين رازفان وبيتري، وكذلك الأسترالي ماكين، والأرجنتيني فيغاروا، وكذلك للمدير الفني الإيطالي والتر زينجا الذي لا يجد قبولاً في "المدرج الأصفر" حتى الآن.

قريباً من النصر يبدو أن جاره الهلال لن يشهد تغييرات كبيرة، في ظل أن جهازه الفني بقيادة الأرجنتيني جابريال كالديرون لا يزال حديث عهد بالفريق، وجود حالة رضا تجاه الثلاثي الكوري لي يونج، الروماني رادوي، السويدي ويلهامسون، فيما تشير التوقعات إلى أن البرازيلي نيفير هو الوحيد الذي سيغادر "الأروقة الزرقاء".

الشباب من المؤكد إبقاؤه على الثنائي البرازيلي تفاريس وكماتشو في ظل عطائهما المقنع مع الفريق، ولا يزال موقف الثنائي الكوري شون والأورجوياني أولفيرا ضبابياً، إضافةً إلى المدرب فوساتي.

في "اتحاد جدة" كل المؤشرات تؤكد رحيل مدرب الفريق البرتغالي مانويل جوزيه برفقة لاعبين أو ثلاثة من الرباعي الأجنبي الموجود، خصوصاً أن الأوضاع داخل أروقة النادي "الثمانيني" على صفيح ساخن على كافة الأصعدة.

الأهلي يبدو أنه وجد ضالته في المدرب الصربي ميلوفان، في حين يجد حيرة في المفاضلة بين الرباعي المتواجد في صفوفه ممثلاً في الثلاثي البرازيلي وأندرسون، فيكتور، مارسينهو، إذ شهدت مستوياتهم أخيراً ارتفاعا ملحوظا إلى جانب العماني عماد الحوسني الذي لا يزال الرقم الصعب في "القلعة الخضراء".

بقية الأندية لن تكون في منأى عن حركة الانتقالات التي لن تستثني أحد، ومن المتوقع أن تتجاوز قيمة الانتقالات فيها 30 مليون دولار.